رئيس سريلانكا السابق يعود إلى بلاده بعد فراره وسط احتجاجات حاشدة

جوتابايا راجاباكسا رئيس سريلانكا السابق - أرشيفية
جوتابايا راجاباكسا رئيس سريلانكا السابق - أرشيفية

عاد الرئيس السريلانكي السابق جوتابايا راجاباكسا، مساء أمس الجمعة، إلى بلاده بعد أن فر منها قبل سبعة أسابيع إثر موجة من الاحتجاجات الجماهيرية التي هزت أرجاء الجزيرة، حسبما قال مسؤولون في المطار.

وعاد راجاباكسا من تايلاند؛ حيث كان يعيش منذ 11 أغسطس بعد أن أقام سابقًا في جزر المالديف وسنغافورة إثر هروبه من سريلانكا.

اقرأ أيضاً
دينيش جوناواردينا يؤدي اليمين رئيسًا جديدًا للوزراء في سريلانكا
جوتابايا راجاباكسا رئيس سريلانكا السابق - أرشيفية

ووصل إلى مطار باندارانايكه الدولي في كاتوناياكي، على بعد 30 كيلومترًا شمال العاصمة كولومبو، وابتعد عن المدرج في ظل إجراءات أمنية مشددة.

وفر الرئيس السابق بعد أن اقتحم عشرات الآلاف من المتظاهرين الغاضبين تحت وطأة الأزمة الاقتصادية المتصاعدة التي تسببت في نقص الغذاء والوقود، مقر إقامته الرسمي في 9 يوليو الماضي.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa