عقوبة صادمة تنتظر المقيمين غير الملتزمين بالتعليمات الصحية في الكويت

بعد استدعاء الوافدين على البلاد منذ 27 فبراير..
عقوبة صادمة تنتظر المقيمين غير الملتزمين بالتعليمات الصحية في الكويت

حذّرت مصادر أمنية كويتية مطّلعة من أن وزارة الداخلية تدرس إبعاد من لا يلتزمون من المقيمين بالتعليمات الصحية إبعادًا إداريًّا، وذلك بعد إعلان وزارة الصحة استدعاء جميع المقيمين الذين دخلوا البلاد منذ يوم 27 فبراير الماضي لفحصهم، والتأكد من خلوهم من فيروس كورونا.

ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن صحيفة "القبس" الكويتية عن المصادر القول، إن "الأمن الصحي خط أحمر، والتعليمات الصادرة واضحة وصريحة وتنص على عدم التهاون مع أي مقيم لا يلتزم شروط الحجر الصحي". مشددة على أن "جميع من دخلوا البلاد خلال الفترة المحددة معروفون ومسجلون لدى الأجهزة الأمنية".

وأضافت أن التنسيق بين وزارتي الداخلية والصحة على أعلى المستويات في هذا الجانب، وأن "الصحة" ستمدّ "الداخلية" بأسماء من راجعوا المراكز الصحية خلال الفترة المحددة لهم، لتطابقها بأسماء من دخلوا البلاد، وإذا تبين وجود أي مقيم لم يراجع مراكز الفحص، فسيتم وضع "بلوك" على إقامته، وتعميم اسمه في قائمة المطلوبين، وعند ضبطه سيحول مباشرة إلى سجن الإبعاد، ويبعد عن البلاد.

وكشف مصدر مسؤول أن إجمال الركاب القادمين خلال الفترة من 27 فبراير، وحتى أمس الأول، بلغ نحو 235 ألف مواطن ومقيم على متن ما يقارب 1844 رحلة جوية قادمة. موضحًا أن %70 من إجمال القادمين هم من الوافدين، بما يعادل نحو 165 ألف وافد، قد يشملهم الفحص الإلزامي جميعًا.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa