بايدن يستقبل الكاظمي ويتعهد بدعم العراق استخباريًّا

بايدن يستقبل الكاظمي ويتعهد بدعم العراق استخباريًّا

استقبل الرئيس الأميركي جو بايدن في البيت الأبيض، اليوم الإثنين، رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي.

وأعرب الكاظمي عن سعادته باستمرار التعاون بين البلدين، مشيرًا إلى أن العلاقات بين الدولتين لها جوانب عديدة صحية وثقافية وغيرها، فيما كشف بادين عن تطلعه للانتخابات العراقية، وتعهد بمواصلة دعم العراق استخباريًّا.

وفي وقت سابق، أعرب الرئيس الأميركي بايدن، الإثنين، عن تطلعه لاستقبال رئيس الوزراء العراقي الكاظمي، لتعزيز الشراكة الاستراتيجية بين الولايات المتحدة والعراق.

وفي تغريدة على حسابه في تويتر قال بايدن: سأستضيف رئيس الوزراء الكاظمي في لقاء في المكتب البيضاوي. أتطلع إلى تعزيز الشراكة الاستراتيجية بين الولايات المتحدة والعراق، والعمل على دفع التعاون الثنائي قدماً.

ويتمحور اللقاء بين بايدن والكاظمي، وهو الأول من نوعه، بشكل أساسي حول وجود القوات الأميركية في العراق، وعلى نطاق أوسع حول قدرة بغداد على التصدي لخلايا تنظيم داعش المتبقية.

وتأتي زيارة الكاظمي إلى واشنطن في وقت تتعرّض القوات الأميركية في العراق لهجمات متكررة تشنها ميليشيات موالية لطهران. وتقوم واشنطن بضربات ردًا على تلك الهجمات.

ولا يزال حوالي 2500 عسكري أميركي موجودين في العراق، وتُرسل الولايات المتحدة أيضًا بشكل متكرر إلى البلاد قوات خاصة لا تُعلن عن عددها.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa