هولندا تشرِّع في انتخابات تاريخية مدتها 3 أيام خلال إغلاق كورونا

يتنافس فيها 37 حزبًا
هولندا تشرِّع في انتخابات تاريخية مدتها 3 أيام خلال إغلاق كورونا

تبدأ هولندا، اليوم الإثنين، أول انتخابات لها على الإطلاق تمتد على مدى ثلاثة أيام بهدف تجنب الازدحام أثناء الإغلاق الحالي في البلاد بسبب فيروس كورونا.

ويفتح اليوم الإثنين عدد من مراكز الإقتراع، وذلك قبل يومين من اليوم الرسمي، والأخير للتصويت يوم الأربعاء، لمنح 13 مليون شخص لهم حق التصويت وقتا أرحب للإدلاء بأصواتهم خلال الجائحة.

كما تم السماح بالتصويت عبر البريد لأول مرة للمواطنين الذين تبلغ أعمارهم 70 عامًا فأكثر ويعيشون داخل البلاد.

ومن المقرر أن يظل حظر التجول الليلي أثناء الجائحة ساريًا في جميع أيام الانتخابات الثلاثة، ولكن هناك استثناءات للناخبين المتأخرين وموظفي مراكز الاقتراع.

ولتجنب مخاطر الطوابير والحشود في مراكز الاقتراع يومي الإثنين والثلاثاء، تدعو الحكومة المواطنين الذين لا يواجهون مخاطر صحية في حالة الإصابة بفيروس كورونا إلى التصويت يوم الأربعاء.

ويتنافس 37 حزبًا في الانتخابات، وهو رقم قياسي. قبل التصويت، أظهرت استطلاعات الرأي تقدم حزب «في في دي» بزعامة رئيس الوزراء مارك روته بشكل واضح بنحو 24 %، يليه حزب «بي في في» الذي يتزعمه الشعبوي اليميني خيرت فيلدرز بنحو 12 %.

ومع ذلك، لا يزال من غير الواضح ما إذا كان التحالف السابق الذي يقوده «في في دي» بزعامة روتة سيحصل على أصوات كافية للأغلبية. ولن تكون هناك نتائج متوقعة حتى وقت متأخر من مساء الأربعاء.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa