‏ آبي أحمد: إثيوبيا تشهد لحظاتها الأخيرة وندعو لإنقاذها من الانهيار

‏ آبي أحمد: إثيوبيا تشهد لحظاتها الأخيرة وندعو لإنقاذها من الانهيار

دعا رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، المجتمع الدولي إلى التدخل لإنقاذ بلاده من الانهيار.

وقال آبي أحمد: «إثيوبيا تشهد لحظاتها الأخيرة»، وذلك بعدما باتت جبهة تحرير تيجراي تطوق مدينة «دبر برهان»، التي تبعد 130 كلم عن العاصمة أديس أبابا، وفقا لفضائية «العربية».

وفي السياق، رجحت وسائل إعلام إثيوبية سقوط مدينة دبر برهان، أمام قوات جبهة تحرير تيجراي خلال الساعات المقبلة.

وذكر حساب «تيجراي بالعربي» على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، أن مدينة دبر برهان أصبحت قاب قوسين أو أدنى من السقوط بعد تقدم القوات المتحالفة على 4 محاور.

وأضافت أنه وفي الجبهة الخامسة المتجهة غربا سوف تلتقي قوات تيجراي قريبا بأكبر جبهة لقوات جبهة تحرير أورومو المتمركزة في غرب العاصمة أديس أبابا.

ووصل عدد الجماعات المتحالفة ضد رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد، إلى 9 جبهات، كلها تهدف لإسقاط رئيس الوزراء الذي دعا في رسائل عدة عبر وسائل التواصل الاجتماعي المدنيين إلى حمل السلاح والخروج للقتال.

والإثنين، أعلن رئيس الوزراء الأثيوبي، أنّه سيتوجّه الثلاثاء إلى الجبهة لقيادة جنوده الذين يقاتلون المتمرّدين، في وقت تقترب فيه المعارك أكثر فأكثر من العاصمة أديس أبابا.

اقرأ أيضا

X
صحيفة عاجل
ajel.sa