فرنسا تبحث طرق إنقاذ الحوت التائة في نهر السين

حوت
حوت

تبحث هيئات الإنقاذ الفرنسية، وخبراء البيئة، طرق إنقاذ الحوت الأبيض التائه في نهر السين وتقييم الحالة الصحية له؛ نظرًا لأنه يعيش عادة في المياه القطبية الباردة.

وقالت إيزابيل دورليت-بوزيه، المسؤولة في إدارة إقليم أور، إن الحوت الأبيض تم رصده الأربعاء وراقبته فرق الإنقاذ بطائرات مسيرة، لكنه لم يتحرك تقريبًا الخميس، وجنح بين منطقتين في النهر، بحسب «سكاي نيوز».

وكشفت لقطات الطائرات المسيرة الحوت، وهو يسبح ببطء وجسده تحت الماء مباشرة ويصعد ليتنفس.

ولم تكشف السلطات الفرنسية عن كيفية وصول الحوت إلى تلك المسافة البعيدة عن موطنه الأصلي على بعد عشرات الكيلومترات في ممر مائي مزدحم؛ ليقطع نصف المسافة تقريبًا صوب باريس.

وذكرت إدارة الإطفاء المحلية المعنية بمراقبة الحوت، أن الأولوية الآن تتمثل في تقييم حالته الصحية قبل التفكير في التدخل من عدمه.

يُشار إلى أنه في نهاية شهر مايو الماضي، نفق حوت مريض لأسباب طبيعية بعد أن انفصل عن عائلته وقطع عشرات الأميال وصولًا إلى نهر السين، وذلك بعدما فشلت محاولات إرشاده للعودة إلى البحر.

وبعد شهر شوهد حوت آخر طوله عشرة أمتار، ويعتقد أنه من حيتان المنك في نهر السين.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa