جونسون يعلق على أزمة فرنسا وبريطانيا: حبنا لباريس لا يقهر

جونسون يعلق على أزمة فرنسا وبريطانيا: حبنا لباريس لا يقهر

شدد رئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، على سعيه إلى تهدئة التوتر في العلاقات مع باريس على خلفية أزمة إلغاء صفقة الغواصات الفرنسية الموقعة مع الجيش الأسترالي.

وقال جونسون في تصريحات صحفية: «نحن فخورون جدًّا بعلاقتنا بفرنسا. حبنا لفرنسا لا يقهر»، مضيفًا أن بريطانيا وفرنسا تعملان في عمليات عسكرية مشتركة في مالي ودول البلطيق، كما تتشاركان في برنامج محاكاة للتجارب النووية، وفقًا لروسيا اليوم.

أصدر الرئيس الأمريكي، جو بايدن، ورئيس الوزراء البريطاني، بوريس جونسون، ورئيس الوزراء الأسترالي، سكوت موريسون، مساء الأربعاء الماضي، بيانًا مشتركًا أعلنا فيه إقامة شراكة جديدة في مجالي الدفاع والأمن أطلق عليها اسم «AUKUS»، وسيتمثل المشروع الأول في إطارها ببناء غواصات نووية للأسطول الحربي البحري لأستراليا.

ودخلت العلاقات بين فرنسا من جهة والولايات المتحدة وأستراليا من جهة أخرى إلى فترة أزمة مفتوحة؛ حيث ألغت الحكومة الأسترالية -بإقامة هذه الشراكة الجديدة- صفقة بقيمة 40 مليار دولار لشراء غواصات فرنسية، وقررت استبدالها بأخرى أمريكية تعمل بالوقود النووي، ما دفع باريس إلى وصف الأمر بأنه «"خيانة وطعنة في الظهر» وقرار على طريقة الرئيس الأمريكي السابق، دونالد ترامب.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa