الشرطة الأسترالية تقتحم منزلًا محاصرًا لإنقاذ امرأة

قالت: إنها لم تطلق أية رصاصة
الشرطة الأسترالية تقتحم منزلًا محاصرًا لإنقاذ امرأة

ذكرت وسائل إعلام أسترالية أنَّ رجال شرطة مدججين بالسلاح اقتحموا منزلًا في ولاية تسمانيا، اليوم السبت، لإنقاذ امرأة وإنهاء حصار دام 16 ساعة أطلق خلاله 33 طلقة من المنزل.

وقالت هيئة الإذاعة الأسترالية: إنَّ الشرطة احتجزت رجلًا (24 عامًا) وامرأة (40 عامًا) في منزل في لونسيستون بشمال تسمانيا. ونقلت عن الشرطة قولها: إنه لم يصب أحد.

وسمع دوي أصوات مرتفعة عندما اقتحمت الشرطة المسلحة المنزل لإنهاء الحصار الذي بدأ يوم الجمعة.

وكانت الشرطة قد ذهبت إلى المنزل للتحقيق بعدما أصيبت امرأة برصاصة في ساقها يوم الأربعاء.

وتمَّ إجلاء الجيران خلال الليل؛ حيث جرى إطلاق عشرات الأعيرة النارية على الشرطة بينما استمرَّت المفاوضات.

وقال قائد الشرطة بريت سميث في بيان: إنَّ عناصر الشرطة تحركوا عندما شعروا بالخوف على حياة امرأة كانت داخل المنزل مع الرجل.

وتابع: "لقد كانت نيتنا دائمًا حل الوضع سلميًا، وكنا ملتزمين باستخدام مجموعة من الاستراتيجيات والموارد للتوصل إلى حل سلمي".

وأضاف: "ومع ذلك، فقد جاءت نقطة شعرت الشرطة فيها أنَّ حياة المرأة في خطر وشيك".

وعلى الرغم من الأصوات التي سمعت أثناء العملية، قالت الشرطة: إنها لم تطلق أية رصاصة أثناء اقتحام المنزل.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa