البرازيل تسجل أول حالتي إصابة بمتحور «أوميكرون»

البرازيل تسجل أول حالتي إصابة بمتحور «أوميكرون»

أعلنت البرازيل تسجيل أول حالتي إصابة متحور أوميكرون من فيروس كورونا، من الممكن أن يكونا أول حالتي إصابة بالمتحور في أمريكا اللاتينية.

وقالت وكالة الرقابة الصحية في البرازيل في بيان أمس الثلاثاء إنه سوف يتم إرسال عينات المواطنين البرازيليين التي أثبتت إيجابية إصابتهما بمتحور أوميكرون خلال مستشفى البرت ايسنشتين للخضوع للتحليل المعملي للتأكد من النتائج.

ووفقًا لموقع جي وان الإخباري، فإنَّ الحالات تعود لشخصين كانا ضمن أفراد مهام تبشيرية يعيشون في جنوب إفريقيا.

وكانت البرازيل قد سجلت أول حالة إصابة بفيروس كورونا في مدينة ساو باولو في فبراير 2020.

ووفقا للإحصاءات الرسمية، يبلغ إجمالي حالات الاصابة أكثر من 22 مليون حالة في البرازيل، التي يبلغ تعداد سكانها 210 ملايين نسمة، في حين يبلغ إجمالي حالات الوفاة 614 ألف حالة.

 وقد جرى اكتشاف حالات إصابة بمتحور أوميكرون في عدة دول منها ألمانيا. مع ذلك لم يتم بعد تأكيد إصابة حالات بالمتحور في أمريكا اللاتينية.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa