وزير الإعلام اليمني: المبادرة السعودية امتداد لمواقفها الحريصة على شعبنا

أكد أنها اختبار لاكتشاف جدية ميليشيا الحوثي..
وزير الإعلام اليمني: المبادرة السعودية امتداد لمواقفها الحريصة على شعبنا

أكد وزير الإعلام اليمني معمر الإرياني، أن مبادرة المملكة العربية السعودية لحل الأزمة اليمنية، تأتي امتدادًا لمواقفها الداعمة لليمن وحرصها على أمنه واستقراره، وشعبه.

وقال الإرياني، عبر حسابه على موقع «تويتر»: «المبادرة التي أعلنتها المملكة العربية السعودية الشقيقة وباركتها الحكومة امتداد لمواقف قيادتي وحكومتي البلدين الثابتة والدائمة وحرصهما على إنهاء الحرب وإحلال السلام الشامل والعادل المستند على المرجعيات الثلاث، ووضع حد للمعاناة الإنسانية في اليمن».

وأضاف: «المبادرة التي أطلقها الأشقاء تأتي امتداد لمواقف المملكة الداعمة لليمن وحرصها على أمنه واستقراره ووحدته وسلامة أراضيه، ومساندة الحكومة والشعب اليمني في معركة استعادة الدولة وإسقاط الانقلاب، ودعم الحلول السلمية للازمة، وتخفيف وطأة المعاناة الإنسانية».

وواصل: «نوجه الشكر والتقدير للمواقف النبيلة والجهود التي يبذلها الأشقاء في المملكة العربية السعودية لدعم اليمن قيادة وحكومة وشعبا في مختلف الجوانب والمراحل والظروف، وإطلاق المبادرات تلو المبادرات من أجل حقن نزيف الدم اليمني والحفاظ على هوية وعروبة اليمن».

وتابع: «نؤكد موقف القيادة السياسية ممثلة بفخامة الرئيس المناضل عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية الثابت والراسخ في دعم الحلول السياسية والجهود التي يبذلها الأشقاء لإحلال السلام على قاعدة المرجعيات الثلاث، وتثبيت الأمن والاستقرار في كل ربوع اليمن».

وأتم: «نشدد على أن المبادرة السعودية بالونة اختبار لاكتشاف جدية مليشيا الحوثي في التعاطي الايجابي مع مبادرات إنهاء الحرب وإحلال السلام، ومدى جاهزيتها في الانخراط في مسار بناء السلام، وتغليبها مصلحة اليمن واليمنيين على أجندة مموليها وداعميها في طهران #مبادرة المملكة للسلام في اليمن».

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa