«قوم يا عماد».. حادثة الكرسي تتصدر مواقع التواصل بالأردن

«قوم يا عماد».. حادثة الكرسي تتصدر مواقع التواصل بالأردن

تصدر وسم «قوم يا عماد» مواقع التواصل الاجتماعي في الأردن، في أعقاب الحادث الذي شهده مجلس النواب اليوم الأربعاء، بجلوس النائب عماد العدوان في المقعد المخصص تحت قبة البرلمان لرئيس الوزراء بشر الخصاونة.

وأثار تصرف النائب عماد العدوان، الذي برره باحتجاجه على رفع الحكومة أسعار المحروقات في الأردن، جدلًا واسعًا في صفوف رواد التواصل الاجتماعي، بحسب صحيفة «رؤيا» الأردنية.

ولم يتمكن النواب في إقناع زميلهم بمغادرة مقعد رئيس الوزراء إلا بعد إعلان رئيس المجلس عبدالمنعم العودات إرجاء الجلسة ومغادرة الخصاونة وفريقه الحكومي قاعة المجلس.

وبينما رأي البعض في تصرف النائب عفوية وانعكاسًاا للوضع المتردي الذي يعيشه المواطن؛ بسبب قرارات الحكومة استهجن البعض أسلوب النائب في مخاطبة رئيس الوزراء والجلوس في مقعده.

وأعاد ناشطون عبر هذا الوسم ذاكرة الأردنيين إلى الوراء بتذكرهم وسم (اقعدي يا هندي) التي وقعت إبان مجلس النواب السابع عشر خلال مشادة كلامية بين النائب هندي الفايز وزميلها النائب الراحل يحيى السعود.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa