العاهل الأردني: قمة بغداد تعكس الحرص على سيادة القانون

العاهل الأردني: قمة بغداد تعكس الحرص على سيادة القانون

قال العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني ملك الاردن في كلمة له خلال مؤتمر قمة بغداد للتعاون والشراكة، إنَّ "اجتماعنا في بغداد يعكس الحرص على سيادة القانون وتحقيق مزيدٍ من التنمية والازدهار للعراق".

وقال: إنَّ "العراق يعمل منذ سنوات على بناء دولة الدستور".

وتابع: "علينا دعم العراق لتحقيق الاستقرار".

وأشار إلى أنَّ "المؤتمر يأتي في ظل تطورات دولية.. وعلينا العمل على تعزيز التعاون والتكامل والشراكة لتحقيق المصلحة للجميع، وأنَّ دعم العراق من ضمن اولوياتنا".

وبدأت في بغداد ظهر اليوم، وقائع مؤتمر قمة بغداد للتعاون والشراكة بمشاركة 9 دول عربية وأجنبية ومنظمات عربية ودولية.

ويشارك في القمة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، والمصري عبد الفتاح السيسي، والعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني ملك الأردن، وأمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، ورئيس الوزراء الكويتي الشيخ صباح خالد الحمد الصباح.

كما يشارك نائب رئيس الدولة رئيس وزراء دولة الإمارات العربية المتحدة محمد بن راشد آل مكتوم، ووزراء خارجية كلٍّ من السعودية وتركيا وإيران والأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط، والأمين العام لمجلس التعاون الخليجي  نايف الحجرف، وممثلون عن الدول الدائمة العضوية في مجلس الأمن الدولي والأمم المتحدة ومجموعة دول العشرين والاتحاد الاوروبي.

وبحسب مصادر عراقية فإنَّ المؤتمر سيناقش ملفات تتعلق بتوسيع الشراكة الاقتصادية ومحاربة الإرهاب ودعم مشاريع إعادة الإعمار في العراق وتوسيع التعاون بين العراق ودول الجوار.

وأعلنت السلطات الأمنية عن تطبيق خطة أمنية لتأمين عملية انعقاد مؤتمر القمة ونشرت قوات عسكرية وأمنية في جميع الطرق التي ستمرّ بها مواكب ضيوف العراق، من دون تطبيق إجراءات حظر التجوال.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa