العراق وأفغانستان يتصدران أجندة أول اتصال هاتفي لوزير الدفاع الأمريكي الجديد

بعد تسلّم منصبه ‏رسميًّا..
العراق وأفغانستان يتصدران أجندة أول اتصال هاتفي لوزير الدفاع الأمريكي الجديد

تصدرت القضايا التي تتعلق بأفغانستان والعراق، أجندة أول اتصال هاتفي يجريه وزير الدفاع الأمريكي الجديد لويد أوستن، حيث بحث أوستن مع الأمين العامّ لحلف شمال الأطلسي، ينس ستولتنبرغ، أهم القضايا التي تتعلق بالبلدين.

وقالت وزارة الدفاع الأمريكية: "ناقش القادة أهمية القيم المشتركة والوضع الراهن، بما في ذلك الحفاظ على موقف دفاع واحتواء قوي للناتو، واستمرار المهام في أفغانستان والعراق".

وأكد البنتاغون أن هذا أول اتصال هاتفي قام به الوزير بعد استلام مهامه، وكان مجلس الشيوخ الأمريكي وافق الجمعة، على ترشيح لويد أوستن وزيرًا للدفاع.

وأبلغ مستشار الأمن القومي جيك سوليفان، نظيره الأفغاني في اتصال هاتفي، الجمعة، بأن الولايات المتحدة ستراجع اتفاقية السلام المبرمة مع حركة طالبان العام الماضي، وفق ما ذكر البيت الأبيض.

وفي فبراير الماضي، وقعت أمريكا مع حركة طالبان اتفاقًا قد يمهد الطريق نحو انسحاب كامل للقوات الأجنبية من أفغانستان في غضون 14 شهرًا، ويمثل خطوة نحو إنهاء الحرب المستمرة منذ 18 عامًا.

 وأعلنت الولايات المتحدة أنها ملتزمة بتقليص عدد قواتها في أفغانستان من 13 ألفًا إلى 8600 جندي في غضون 135 يومًا من توقيع الاتفاق، والعمل مع حلفائها على خفض عدد قوات التحالف في أفغانستان على نحو متناسب خلال هذه الفترة إذا ما أوفت طالبان بالتزاماتها.

وجاء في البيان المشترك أن الانسحاب الكامل لكل القوات الأمريكية وقوات التحالف سيتم خلال 14 شهرًا من توقيع الاتفاق إذا التزمت طالبان بالجزء الخاص بها.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa