زوج النائبة الأمريكية إلهان عمر يتقدم بـطلب «طلاق» وتفاصيل تتحدث عن «خيانة»

دعوى قضائية تتعلق بمستشار سياسي فجرت الأزمة..
زوج النائبة الأمريكية إلهان عمر يتقدم بـطلب «طلاق» وتفاصيل تتحدث عن «خيانة»

كشفت مصادر مقربة من النائبة الأمريكية، إلهان عمر، عن أن زوجها تقدم بطلب للحصول على الطلاق، وذلك بعدما كشفت دعوى قضائية بالمحكمة عن علاقتها بمستشار سياسي يعمل في واشنطن العاصمة، ونقلت صحيفة «نيويورك بوست»، عن مصدر مقرب منهما، أن الزوج، أحمد هيرسي، مصمم على تقديم أوراق للطلاق بعد أن تقدمت زوجة المستشار السياسي، تيم مينيت، للمحكمة بطلب للطلاق حول علاقة زوجها بالنائبة الديمقراطية إلهان عمر».

وذكرت الصحيفة أن إلهان عمر، عضو الكونجرس عن ولاية مينيسوتا، وزوجها انفصلا منذ مارس الماضي، وطالبته بتطليقها في ذلك الوقت لعدم رغبتها في التقدم بالأوراق بنفسها لكنه رفض، لكن المصادر ذكرت أنه غير موقفه بعد ما كشفته زوجة مينيت أمام المحكمة الأسبوع الماضي، بينما قالت مصدر لـ«نيويورك بوست»، :«أنا متفاجئ من أنه لم يقدم الأوراق حتى الآن.. هيرسي، يشعر بارتباك شديد بعد ما فجرته زوجة المستشار السياسي، لكنه متردد لرغبته في عدم تعريض أطفاله الثلاثة إلى معركة طلاق علانية».

وفي الأسبوع الماضي، فجرت بيث مينيت مفاجأة عندما تقدمت إلى محكمة العاصمة العليا بطلب طلاق متهمة زوجها بالخيانة، وقالت إنه أخبرها في أبريل أنه على علاقة بالنائبة ذات الأصل الصومالي.. وأنه أخبرها بحبه للنائبة قبل أن يهجرها، وجاء في أوراق المحكمة أن «الزوجين -بيث وتيم- انفصلا في السابع من أبريل 2019، عندما أخبر المدعي عليه المدعية أنه على علاقة رومانسية بسيدة أخرى هي إيهان عمر».

وذكرت أن «المدعي عليه أخبرها أن زواجهما لم يعد خيارًا ثم انتقل خارج المنزل في اليوم التالي»، بينما قالت «نيويورك بوست» إن بيث، 55 عامًا، وزوجها تيم، 38 عامًا، عملا لصالح نواب من الحزب الديمقراطي أمثال إلهان عمر وكيث إليسون، لكن إلهان عمر، صومالية الأصل، البالغة من العمر 37 عامًا، نفت في حوار سابق مع شبكة «سي بي إس» حدوث أي انفصال بينها وبين زوجها كما نفت أي علاقة لها مع مينيت.

لكن الصحيفة ذكرت أن الزوجين منفصلان منذ مارس الماضي، في الوقت نفسه الذي شوهدت فيه عمر داخل أحد المطاعم صحبة تيم مينيت في كاليفورنيا، وانتقالها إلى سكن آخر فاخر في حي مينيابوليس، كما بدا منزل العائلة في حي سيدار ريفرسايد، الملقب بـ«مقديشو المصغرة» لكثرة الصوماليين المقيمين به، مهجورًا مع خلوه من السكان.

وعملت عمر وبينيت خلال حملة انتخابات الكونجرس في العام 2018، ودفعت له حوالي 230 ألف دولار مقابل خدمات استشارية وإعلانات على الإنترنت ونفقات سفر.

ويُذكر أن خطبة إيهان عمر وأحمد هيرسي كانت في العام 2002 ليتزوجا بعدها بفترة قصيرة ويرزقا بطفلين، قبل الانفصال في العام 2008. وبعدها، تزوجت عمر مواطنًا بريطانيًّا يدعى أحمد نور قبل الانفصال في العام 2011 لتعود إلى هيرسي مجددًا ويرزقا بطفلهما الثالث في العام 2012.

وقالت المصادر المقربة من الزوجين إن «المشاكل بدأت بينهما بعد دخولها الكونغرس، فزوجها لم يكن راضيًا عن سفرها الدائم تاركة إياه مع الأطفال الثلاثة».

X
صحيفة عاجل
ajel.sa