بالفيديو.. مسؤول إيراني في نيويورك يتهرب من أسئلة صحفية بإخفاء وجهه

تهرب أحد المسؤولين بالنظام الإيراني، المرافقين للرئيس إبراهيم رئيسي، في حضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك، من أسئلة مراسلة صحفية، حول مقتل امرأة إيرانية على أيدى شرطة الأخلاق.

وقام المسؤول الإيراني بتغطية وجهه وعدم الرد على أسئلة المراسلة، والهروب لحين وصوله إلى السيارة التي كانت تنتظره.

وقالت «إيران إنترناشيونال-عربي»، إن المسؤول الإيراني هرب من أسئلة مراسلته في نيويورك والتي تتبعته في الشارع وهو يخفي وجهه بيديه، فيما قالت المراسلة للمسؤول الإيراني، لماذا لا تريد الإجابة عن أسئلتي؟ الناس في الشوارع، ما كلمتك لهم؟

وتابعت المراسلة: ما رسالتك لأسرة مهسا أميني؟ يمكن أن تكشف عن وجهك؟ تفخرون بشرطة الأخلاق، فلماذا تغطون وجوهكم؟

يُذكر أن إيران شهدت مظاهرات تنديدًا بمقتل الشابة الإيرانية مهسا أميني؛ البالغة من العمر 22 عامًا، على يد عناصر من شرطة الأخلاق الإيرانية.

ودخلت الشابة مهسا أميني، في غيوبة عقب القبض عليها، وتوفيت يوم الجمعة الماضي؛ حيث أثار وفاتها غضبًا عارمًا في الشارع الإيراني.

اقرأ أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa