ألمانيا تسعى إلى اتفاق جديد مع الولايات المتحدة بعد الانتخابات الرئاسية

مزمع عقدها في 3 نوفمبر..
ألمانيا تسعى إلى اتفاق جديد مع الولايات المتحدة بعد الانتخابات الرئاسية

يسعى وزير الخارجية الألماني هايكو ماس للبحث عن أرضية مشتركة مع الولايات المتحدة بعد الانتخابات الرئاسية الأمريكية في 3 نوفمبر من خلال اقتراح «اتفاق جديد».

وصرح ماس لصحيفة «تاج شبيجل آم سونتاج» الألمانية اليوم الأحد «سوف نتعامل مع واشنطن بسرعة بعد الانتخابات بمقترحات، ونقترح اتفاقا جديدا عبر المحيط الأطلسي».

وأضاف ماس أن هناك حاجة إلى فهم مشترك جديد «لقواعد اللعبة» العالمية.

وقال ماس «مستقبل العالم سيبدو مدمرا إذا لم نتعامل بشكل مشترك مع القضايا الكبرى في عصرنا»، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

ورفض ماس التعليق على ما إذا كان يريد فوز ترامب أو منافسه جو بايدن في الانتخابات.

وقال «سيكون خطيرا إذا كنت، بصفتي وزيرا للخارجية، سأضع رغبات شخصية لنتائج الانتخابات في دول أخرى». وأضاف أنه ليس قرارا ألمانيا وانما انتخابات ديمقراطية للأمريكيين.

وتابع «ومن ثم سيتعين علينا التعامل مع كل نتيجة انتخابات».

وفي الوقت ذاته، قال ترامب يوم السبت إن دولا مختلفة بما في ذلك ألمانيا تأمل في أن يخسر الانتخابات.

وقال ترامب لمؤيديه في مؤتمر لحملته الانتخابية في ريدينج بولاية بنسلفانيا «الصين تريدني أن أرحل. إيران تريدني أن أرحل. ألمانيا تريدني أن أرحل».

X
صحيفة عاجل
ajel.sa