مارتن جريفث: تزايد الأعمال العدائية المهددة لحياة المدنيين في اليمن

تحدث عن «فرصة للتسوية»
مارتن جريفث: تزايد الأعمال العدائية المهددة لحياة المدنيين في اليمن

قال المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن جريفث، اليوم الخميس، إننا نشهد ارتفاعًا في وتيرة أعمال عدائية تهدد حياة المدنيين في اليمن.

ورغم ذلك أضاف «جريفث» أن هناك فرصة لتسوية سياسية للأزمة في اليمن وصولًا إلى سلام مستدام، وفق العربية. 

يأتي ذلك بينما استهدفت ميليشيا الحوثي المتمردة المدعومة من إيران، بنيران أسلحتها، أحياء سكنية في مديرية التحيتا، جنوب محافظة الحديدة، غرب البلاد، وفق موقع «سبتمبر نت».

وذكرت مصادر محلية أن الميليشيا الحوثية استهدفت بنيران أسلحتها الرشاشة، منازل المواطنين ومزارعهم، شمال شرق المديرية، وأسفر القصف عن إلحاق أضرار جسيمة بمنازل وممتلكاتهم، وإثارة الخوف في أوساط النساء والأطفال.

وتواصل ميليشيا الحوثي المتمردة، خروقاتها المستمر للهدنة في محافظة الحديدة، وتستهدف بقصفها المدفعي الأحياء السكنية في المحافظة بشكل عشوائي؛ ما يتسبب في سقوط ضحايا مدنيين بينهم نساء وأطفال.

يُذكر أن ميليشيات الحوثي كانت صعدت خلال الشهر الماضي هجماتها على المدنيين ومواقع القوات المشتركة، كما كثفت الميليشيا هجماتها ضد المدنيين خصوصًا في مديريات حيس والدريهمي جنوب الحديدة؛ حيث قتل وجرح عشرات المدنيين.

وخلال العام الماضي، قتل وأصيب أكثر من 300 مدني بنيران الميليشيات رغم الهدنة الموقعة برعاية الأمم المتحدة في ستوكهولم أواخر 2018. 

اقرأ أيضًا: 

X
صحيفة عاجل
ajel.sa