قوات أمريكية تصل إلى كابول للمساعدة في إجلاء دبلوماسيين

قوات أمريكية تصل إلى كابول للمساعدة في إجلاء دبلوماسيين

وصلت الدفعة الأولى من القوات الأمريكية إلى كابول للمساعدة في إجلاء موظفي السفارة الأمريكية ومدنيين آخرين، طبقًا لما ذكره مسؤول اليوم السبت.

ونقلت وكالة "باجوك" الأفغانية للأنباء اليوم عن مسؤول أمريكي قوله: "لقد وصلوا، سيستمر وصولهم حتى غدٍ الأحد".

وكان جون كيربي، المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاجون" قد قال أمس الجمعة إن ثلاث كتائب- اثنتان من مشاة البحرية الأمريكية(مارينز) وواحدة من المشاه، ستتوجه إلى كابول، بحلول مساء غد الأحد.

وأضاف أن فريقًا قتاليًّا من لواء المشاة سيخرج أيضًا من "فورت براج" في ولاية "نورث كارولينا"، متوجهًا إلى الكويت، للعمل كقوة للرد السريع لتوفير الأمن في كابول، إذا دعت الضرورة إلى ذلك.

كانت وكالة بلومبرج للأنباء قد ذكرت أمس الجمعة أنه تم إبلاغ طاقم العاملين بالسفارة الأمريكية في العاصمة الأفغانية كابول بإعدام مواد حساسة، ما يؤكد أن إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن تستعد لاحتمال اجتياح السفارة من جانب طالبان على الرغم من تطمينات عامة بأن المبنى سيظل مستمرًا في عمله.

وتم إرسال إخطار الإدارة لكل الموظفين الأمريكيين، في وقت مبكر أمس الجمعة من مدير مرافق السفارة، حيث طلب من العاملين "بخفض كم المواد الحساسة في المبنى"، وفقًا لنسخة من الإخطار حصلت عليها بلومبرج.

وطلبت الإدارة من العاملين إعدام أي شيء عليه شعارات أو أعلام الولايات المتحدة، أو أي مواد قد تتم إساءة استخدامها في أعمال دعائية".

 يأتي ذلك فيما تواصل حركة طالبان بسط سيطرتها على مزيد من المدن وعواصم الولايات الأفغانية.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa