ترامب يهاجم المحققين في أحداث «الكابيتول»: «مهزلة قضائية»

الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب

شن الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب، الاثنين، هجومًا على اللجنة النيابية التي تحقّق في الهجوم الذي شنّه حشد من أنصاره على مبنى الكابيتول في مطلع العام الماضي، واصفًا أعمالها بـ«المهزلة القضائية»، وذلك في بيان من 12 صفحة كرّر فيه مزاعمه بأنّ خسارته انتخابات 2020 كانت نتيجة عمليات تزوير.

وقال ترامب في بيانه إنّ «هذه المهزلة، هي محاولة وقحة لصرف انتباه الجمهور عن الحقيقة، وهي أنّ الأمريكيين جاءوا بأعداد غفيرة إلى واشنطن في 6 يناير 2021 لمحاسبة ممثّليهم عن المؤشّرات الواضحة على حصول نشاط إجرامي خلال الانتخابات»، في اتّهام لا ينفكّ الملياردير الجمهوري يكرّره.

اقرأ أيضاً
ترامب يفشل في وقف التحقيق في تعاملاته المالية
الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب

كما طالت انتقادات ترمب اللاذعة أفرادا من عائلته، بعد يوم من كشف لجنة التحقيق في اقتحام مبنى الكابيتول أو ما يعرف بلجنة 6 يناير، عن مقطع فيديو لم يسبق عرضه لابنة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترمب وكبيرة مستشاريه إيفانكا ترمب، قائلة إنها قبلت بيان المدعي العام آنذاك ويليام بار بأن وزارة العدل الأمريكية لم تجد أي تزوير كافٍ لإلغاء الانتخابات، وانتقد الرئيس السابق تصريحات ابنته.

وأوضح ترامب عبر منصته الخاصة Truth Social: «أن إيفانكا لن تشارك في النظر في نتائج الانتخابات أو دراستها.. لقد قامت بفحص نتائج الانتخابات منذ فترة طويلة وكانت تحاول فقط احترام ويليام بار ومنصبه كمدع عام».

وكانت إيفانكا ترمب قد سئلت عن رد فعلها عندما قال بار إنه لم يكن هناك تزوير على نطاق واسع في الانتخابات، فقالت: «لقد أثر ذلك على وجهة نظري. أحترم النائب العام بار لذلك قبلت ما كان يقوله».

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa