إستونيا تطرد السفير الروسي ردًا على إجراء مماثل

إستونيا
إستونيا

أعلنت السلطات الإستونية طرد السفير الروسي لديها ردًا على إجراء مماثل اتخذته موسكو، بعد إعلان إستونيا تعهدها بإمداد أوكرانيا بمزيد من الأسلحة لصد العملية العسكرية الروسية التي بدأت في فبراير من العام الماضي.

وزارة الخارجية الروسية أعلنت في وقت سابق، الإثنين، طرد سفير إستونيا، وانتقدت إعلان تالين عن طرد 21 دبلوماسيًا وموظفا روسيًا بالسفارة وصولًا إلى ما وصفته بـ"التكافؤ بين عدد الموظفين".

وجاء في بيان الخارجية الروسية أن "تالين رفعت كراهية روسيا وزرع العداء تجاه بلدنا إلى مستوى سياسة الدولة"، بحسب "روسيا تايمز".

واستدعت روسيا السفير الإستوني مارجوس ليدر إلى مقر وزارة الخارجية وأمرته بمغادرة روسيا بحلول 7 فبراير.

وقدمت إستونيا، العضو السوفيتي السابق والعضو الحالي في الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي "ناتو"، والتي كانت من أشد الداعمين لأوكرانيا منذ بداية العملية العسكرية، كل مخزونها من مدافع الهاوتزر والذخيرة عيار 155 ملم إلى كييف، كما تعهدت بتقديم المزيد من الدعم العسكري المطلوب.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa