المنظمات الإنسانية تنسحب من أفغانستان بعد حظر عمل النساء

أفغانستان
أفغانستان

قررت منظمتا الإغاثة Christian Aid وAction Aid تعليق نشاطهما في أفغانستان بعد أن أمرت طالبان بحظر عملِ النساء في المنظمات غير الحكومية

ودعت منظمة Christian Aid البريطانية طالبان إلى إلغاء الحظر، معربة عن أسفها لتعليق عملها في أفغانستان، كما أصدرت منظمات أخرى بيانا مشتركا مماثلا، وهي Save The Children  و"المجلس النرويجي للاجئين" و"كير".

وأكد وزيرُ الخارجية البريطاني جيمس كليفرلي، أن حركة طالبان تسعى إلى إقصاء النساء من المجتمع عبر قرارِ حظر عملهن في المنظمات غير الحكومية في أفغانستان.

وأضاف وزير الخارجية البريطاني أن قرار طالبان سيحولُ دون حصول ملايين الأفغان على المساعدات والإمدادات الإنسانية، مطالبا حركة طالبان بالتراجعِ عن القرارِ "بشكلٍ عاجل.

وحث القائم بأعمال رئيس بعثة الأمم المتحدة إلى أفغانستان،  القائم بأعمال وزير الاقتصاد في حكومة طالبان على إلغاء قرار يحظر عمل موظفات المنظمات غير الحكومية، مضيفة أن ملايين الأفغان بحاجة إلى المساعدة الإنسانية ومن الضروري تذليل العقبات الموجودة.

وفي وقت سابق، وجهت وزارة الاقتصاد في حكومة طالبان جميع المنظمات غير الحكومية، المحلية منها والأجنبية، بمنع موظفيها من العمل حتى إشعار آخر.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa