الاتحاد الأوروبي يحذر من عواقب غياب الحوار حول تايوان

الاتحاد الأوروبي يحذر من عواقب غياب الحوار حول تايوان

حذر الاتحاد الأوروبي مما وصفه بـ«عواقب سوء التقدير»، حال عدم الحوار حول تايوان، مشددا على أن التوتر القائم بشأن الجزيرة يجب أن يحل من خلال الحوار بين كافة الأطراف.

وتشهد تايوان سلسلة من التوترات بالتزامن مع زيارة رئيس مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي للجزيرة، وهو ما اعتبرته الصين انتهاكا لسيادتها، وفقا لـ «العربية».

اقرأ أيضاً
اليابان: المناورات العسكرية الصينية في مضيق تايوان مقلقة
الاتحاد الأوروبي يحذر من عواقب غياب الحوار حول تايوان

وكانت وسائل الإعلام الصينية، قد أعلنت أمس الثلاثاء بدء ما وصفته «معركة استعادة تايوان»، وذلك بعد زيارة بيلوسي إلى الجزيرة.

كما أفادت وسائل إعلام صينية، أن مقاتلات من طراز «سوخوي 35» تابعة للجيش الصيني تحلق فوق مضيق تايوان، وذلك بالتزامن مع زيارة رئيس مجلس النواب الأمريكي.

كما أوضحت وزارة الدفاع الصينية، أن الجيش سيشن عمليات عسكرية ردا على زيارة رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي لتايوان، وأنه سينشر قوات بشكل متناسب مع تهديدات العدو.

من جانبها، قالت وزارة الخارجية الصينية، تعقيبًا على زيارة بيلوسي، إن النهاية لن تكون جيدة للأمريكيين، واصفة تحركات الولايات المتحدة بـ«البلطجة».

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa