عالم ليبي حذر قبل عام من كارثة درنة.. ما قصته؟

عالم ليبي حذر قبل عام من كارثة درنة.. ما قصته؟
anasahmed

حذر أكاديمي ليبي، قبل عام تقريبًا، من كارثة في ليبيا بسبب بناء المنازل في مجاري الأودية فضلًا عن ضعف السدود في حالة حدوث فيضانات قوية.

وحث الباحث الليبي على إجراء أعمال الصيانة بشكل فوري للسدود لتجنب أي مخاطر قد تتعلق بالفيضانات، خاصة لسد درنة.

الباحث الليبي يدعى عبدالونيس عاشور وهو دكتور من جامعة عمر المختار الليبية، حيث تحدث في وقت سابق عن فيضان ضخم ستكون نتيجته كارثية على سكان الوادي والمدينة برمتها.

وحذرت دراسة أجراها الباحث الليبي عبدالونيس عاشور، من تهالك السدود القائمة في المنطقة، لأنه في حال حدوث فيضان ضخم فإن النتيجة حتما ستكون كارثية على السكان.

وتسببت الفيضانات في مدينة درنة في كارثة إنسانية هي الأسوأ في المنطقة منذ عقود، حيث أسفرت الفيضانات عن سقوط آلاف القتلى والجرحى والمفقودين.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
logo
صحيفة عاجل
ajel.sa