قائمة انتظار طويلة لزراعة الأعضاء بمصر.. وحملة حكومية للتوعية بأهمية التبرع

والدة الطالب جون جمال
والدة الطالب جون جمال

تعاني مصر من قائمة انتظار طويلة لزراعة الأعضاء، في الوقت الذي تسعى فيه جهات جامعية لسن تشريع يتيح وضع الرغبة في التبرع بالأعضاء ببطاقة الرقم القومي، فيما تخطط الحكومة لحملة توعية بأهمية التبرع.

ونشرت قناة العربية فيديو عبر عن معاناة المرضى الذين ينتظرون المتبرع المناسب، ومنهم حالة  الطالب الجامعي جون جمال، الذي يعاني من تليف في الكبد بمرحلة متأخرة، وأكد الأطباء احتياجه لعملية زراعة.

وقالت منال هنري، والدة الطالب جون، إن ابنها لديه 23 سنة ويعاني من إعاقة سمعية، ويدرس في كلية التربية النوعية قسم التربية الفنية، وما زال ينتظر المتبرع المناسب لحالته من الناحية الطبية.

وأضافت أن ابنها يتعرض لغيبوبة كبد من وقت لآخر، وأنها عرضت التبرع لابنها، لكن الأطباء رفضوا لأسباب طبية.

يشار إلى أن الحكومة المصرية تسعى لإضافة اختيار التبرع بالأعضاء في بطاقة الرقم القومي.

من جانبه، قال رئيس جامعة عين شمس المصرية الدكتور محمود المتيني، إن هناك محاولات لإدراج التبرع بالأعضاء في بطاقات الرقم القومي، بوضع خانة بها «أرغب- لا أرغب».

بدوره، قال الدكتور حسام عبدالغفار المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة المصرية، إن الوزارة ستطلق حملة مجتمعية بأهمية التبرع بالأعضاء.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa