بعد مشاجرة جامعة الإسكندرية.. الكويت «مستاءة» لاعتداء رجال أمن مصريين على الطلبة

وزارة الخارجية الكويتية
وزارة الخارجية الكويتية

أعربت وزارة الخارجية الكويتية عن استياء ورفض دولة الكويت الشديدين، لما قام بعض رجال الأمن المصريين بالاعتداء ضربا على بعض الطلبة الكويتيين الدارسين في مدينة الإسكندرية.

وقالت الوزارة في بيان اليوم الأحد، «إنه في إطار متابعتها لواقعة المشاجرة التي حدثت فجر أمس السبت بين عدد من الطلبة الكويتيين الدارسين في مدينة الإسكندرية في أحد المجمعات التجارية في المدينة والذين تم الإفراج عنهم جميعا عصر يوم أمس قام نائب وزير الخارجية السفير منصور العتيبي بالتواصل مع سفير جمهورية مصر العربية لدى دولة الكويت أسامة شلتوت للوقوف على الإجراءات التي قامت بها السلطات المصرية حيال اعتداء بعض رجال الأمن على بعض الطلبة حيث نقل السفير العتيبي استياء ورفض دولة الكويت الشديدين لما قام به بعض رجال الأمن بالاعتداء ضربا على بعض الطلبة».

وأضاف البيان أن «نائب الوزير طالب بسرعة قيام السلطات المصرية المعنية وبما يكفل حقوق الطلبة باتخاذ الإجراءات الرسمية والقانونية والتحقيق في هذه الواقعة تجاه هذا الاعتداء ومحاسبة مرتكبيه وبأخذ الإجراءات اللازمة والرادعة لهذه التصرفات الفردية المرفوضة التي لا تعكس رمزية العلاقات الأخوية بين دولة الكويت وجمهورية مصر الشقيقة».

وذكر أن نائب الوزير أبلغ السفير المصري بأن وزارة الخارجية ستتابع بالتنسيق مع سفارة دولة الكويت في القاهرة ما ستتخذه السلطات المصرية من إجراءات بهذا الخصوص.

وكانت سفارة دولة الكويت في مصر، قد أصدرت بيانًا قالت فيه: «أوضحت سفارة دولة الكويت لدى جمهورية مصر العربية في بيان لها أنه وفيما يتعلق بشريط الفيديو الذي تم تداوله في وسائل التواصل الاجتماعي بأن ماحدث هو مشاجرة بين مجموعة من الطلبة الكويتيين الدارسين هناك في أحد المجمعات التجارية نجم عنها بعض الإصابات الطفيفة وقد تدخل أفراد أمن المجمع لفضها وتتابع السفارة والملحق الثقافي بالإسكندرية حالياً مجريات التحقيق لدى الجهات المختصة».

وتابعت: «السفارة إذ يؤسفها ما حدث فإنها تعبر عن استيائها لمثل هذه التصرفات التي بدرت من بعض أبنائها الطلبة وتدعو إلى الالتزام بالأنظمة والقوانين المعمول بها في جمهورية مصر العربية».

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa