الكاظمي بعد محاولة اغتياله: كنت ومازلت مشروع فداءٍ للعراق

الكاظمي بعد محاولة اغتياله: كنت ومازلت مشروع فداءٍ للعراق

علق رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي على محاولة اغتياله بأنه مشروع فداء للعراق، داعيًا إلى ضبط النفس من الجميع، من أجل البلاد.

وقال عبر حسابه بموقع «تويتر»: «كنت ومازلت مشروع فداء للعراق وشعب العراق، صواريخ الغدر لن تثبط عزيمة المؤمنين، ولن تهتز شعرة في ثبات وإصرار قواتنا الأمنية البطلة على حفظ أمن الناس وإحقاق الحق ووضع القانون في نصابه».

واستكمل: «أنا بخير والحمد لله، وسط شعبي، وأدعو إلى التهدئة وضبط النفس من الجميع، من أجل العراق».

وفي وقت سابق أكدت خلية الإعلام الأمني العراقي أن رئيس الوزراء لم يصب بأذى وهو بصحة جيدة.

ووصل خبراء متفجرات إلى منزل الكاظمي بعد استهداف منزله بطائرة مسيرة، وسقوط صاروخ كاتيوشا.

وأكد بيان رسمي عراقي وجود محاولة اغتيال فاشلة لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي.
 

X
صحيفة عاجل
ajel.sa