Menu


شريهان تحتفى بحصول ابنتها لؤلؤة على الماجستير من دولة أوروبية

عبرت عن فخرها بتفوقها الدراسي

هنَّأت الفنانة المصرية شريهان، ابنتها الكبرى لؤلؤة؛ بحصولها على الماجستير في علوم الطاقة والتجارة والمالية بلندن. جاء ذلك، في سلسلة من التغريدات والمنشورات على
شريهان تحتفى بحصول ابنتها لؤلؤة على الماجستير من دولة أوروبية
  • 28
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

هنَّأت الفنانة المصرية شريهان، ابنتها الكبرى لؤلؤة؛ بحصولها على الماجستير في علوم الطاقة والتجارة والمالية بلندن.

جاء ذلك، في سلسلة من التغريدات والمنشورات على حسابات تابعة لشريهان، على تويتر وإنستجرام، أرفقتها بصور من حفل حصول ابنتها على الماجستير.

وعلَّقت الفنانة المصرية: «حصلت لؤلؤتي اليوم على درجة الماجستير في علوم الطاقة والتجارة والمالية.. أنا فخورة بأنها نمت لتصبح امرأة ذات جمال لا مثيل له.. تهانينا».

وأضافت: «الحمد الحمد الحمد والشكر لله.. قلبي راضي عنك».

وكتبت شريهان عبر «تويتر»: «اليوم 20 يناير عام 2020 توجتيني بالتفوق الدراسي والعلمي في الماجستير».

وتابعت: «يوم جديد جميل في عمري.. أنا فخورة.. وصفحة جديدة تُكتب بماء الذهب في صفحات عمرى، من 22 عامًا إلا 3 أشهر بالتمام والكمال كنت أمنية وحلم كبير في قلبي وروحي (صعب)؛ لكن كنت بحلم وبتمنى، الحلم كان لا يتلخص أبدًا أو فقط في الاسم والشكل أو الملامح، بل كان في الكائن الإنسان كما ينبغي أن يكون إنسانًا، ويحب أن يكون ويحب أن يكون ربي ومن بعده أنا والدنيا والإنسانية».

ومضت قائلة: «وفي يوم 27 ديسمبر عام 1994 أراد ربي يا حبيبتي بإرادته سبحانه وتعالى برجل حقًا إنسان كان لي هو كل شيء، وأجبر به عمري وروحي وعوضني به خيرًا كثيرًا وكبيرًا بوالدك العظيم وأسرته الكريمة، ويوم 22 أبريل عام 1997 أكرمني ربي مجددًا بك أنت يا لولوة من أحترمه وأحبه قلبي، وأصبحتِ أعظم واقع وحقيقة في حياتي.. أصبحتِ أجمل وأحلى حياة في حياتي يا لولوة».

وأضافت الفنانة المصرية: «تأكدت أن فعلًا مستحيل أن يكون في شيء في الدنيا مستحيل بإرادة الله وعزيمة الإنسان، فيا هدية ربي وأجمل ما فيا، يا أجمل وأعظم أمل وإرادة ساعدتني على محاربة كل ما كان فعلًا مستحيلًا وصعبًا ومؤلمًا وبعيدًا، يا من كنتِ لي أقوى أمل في شفائي وأهم هدف وأمل للحياة، يا من كنتِ أنتِ ذات الخمس سنوات أقوى من أقوى مسكن ودواء، يا من كنت أتنفسها لأحيا من أجل والدها وأجلها.. اليوم أنا بشكرك حبيبتي».

واستطردت قائلة: «شرفتِ والدتك في قلب تمنيت يومًا أن أحيا فيه، بشكر ربي سبحانه وتعالى وبشكرك أنتِ يا لولوة، اليوم أنا فخورة إني أنا أستحق أن أكون والدتك قبل أن تكوني أنتِ ابنتِ الرائعة الجميلة في كل شيء، تربية وأدب وخُلق وأخلاق وأضيف اليوم علمًا».

وتجري النجمة شريهان بروفات العرض المسرحي «كوكو شانيل»، الذي تعود من خلاله مرة أخرى للأضواء بعد غياب 30 عامًا بعد آخر ظهور لها في مسرحية «شارع محمد على» أواخر ثمانينيات القرن الماضي، وشارك في بطولتها الفنان الراحل فريد شوقي، وهشام سليم ووحيد سيف، والمنتصر بالله.

«كوكو شانيل» كتب لها السيناريو والحوار والأغاني مدحت العدل، ومن إخراج هادى الباجوري.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك