Menu
فورين بولسي عن "عام المذبحة": السعودية الرابح غير المتوقع في أزمة النفط

أكد تقرير لمجلة "فورين بولسي"، الأمريكية، أن السعودية ستكون الرابح غير المتوقع في أزمة النفط، وقال الخبير العالمي جايسون بوردوف، المدير السابق في مجلس الأمن القومي الأمريكي في تقريره: "رغم أن عام 2020 قد يكون عام المذبحة للدول المصدرة للنفط، إلا أن الدولة الوحيدة على الأرجح التي ستخرج من الجائحة، الأقوى اقتصاديًا وجيوسياسيًا، هي المملكة العربية السعودية".

وأكد التقرير أن موارد المملكة العربية السعودية تثبت أنه يمكنها التغلب على عاصفة مثل هذه (كورونا وانهيار أسعار النفط عالميًا)، إضافة إلى إجراءات اقتصادية اتخذتها في وقت لاحق قبل الأزمة العالمية قد تحقق لها وضعًا أكثر أريحية بين دول العالم والمنطقة.

يشار إلى أنه مع انتشار جائحة كورونا وفرض إجراءات العزل على 4 مليارات شخص في جميع أنحاء العالم، فإن الطلب على البنزين ووقود الطائرات والمنتجات البترولية الأخرى في حالة سقوط حر، وكذلك هو الحال مع أسعار برميل النفط، بحسب تقرير الصحيفة.

وتقول التوقعات إن نحو 220.000 عامل في مجال النفط سوف يفقدون وظائفهم حول العالم، وتجاهد الدول النفطية بداية من نيجيريا مرورًا بالعراق ووصولًا إلى كازاخستان لتخطي الأزمة، فيما تتعرض عملاتها الوطنية لحالة تعثر، ويواجه البعض منهم، مثل فنزويلا، انهيارات اقتصادية واجتماعية.

اقرأ أيضًا:

بالفيديو.. وزير الطاقة يكشف دور ولي العهد في مفاوضات "استقرار أسواق النفط"

إعلان 6 بنود مهمة في اتفاق «أوبك+» لخفض إنتاج النفط 10 ملايين برميل يوميًّا

قرار عاجل من روسيا لشركات النفط: خفضوا الإنتاج 20%

هاليبرتون الأمريكية تعترف: خسرنا مليار دولار بسبب هبوط أسعار النفط

2020-10-15T21:05:08+03:00 أكد تقرير لمجلة "فورين بولسي"، الأمريكية، أن السعودية ستكون الرابح غير المتوقع في أزمة النفط، وقال الخبير العالمي جايسون بوردوف، المدير السابق في مجلس الأمن الق
فورين بولسي عن "عام المذبحة": السعودية الرابح غير المتوقع في أزمة النفط
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

فورين بولسي عن "عام المذبحة": السعودية الرابح غير المتوقع في أزمة النفط

ستخرج الأقوى اقتصاديًا وجيوسياسيًا من الجائحة..

فورين بولسي عن "عام المذبحة": السعودية الرابح غير المتوقع في أزمة النفط
  • 606
  • 0
  • 0
فريق التحرير
13 رمضان 1441 /  06  مايو  2020   11:56 ص

أكد تقرير لمجلة "فورين بولسي"، الأمريكية، أن السعودية ستكون الرابح غير المتوقع في أزمة النفط، وقال الخبير العالمي جايسون بوردوف، المدير السابق في مجلس الأمن القومي الأمريكي في تقريره: "رغم أن عام 2020 قد يكون عام المذبحة للدول المصدرة للنفط، إلا أن الدولة الوحيدة على الأرجح التي ستخرج من الجائحة، الأقوى اقتصاديًا وجيوسياسيًا، هي المملكة العربية السعودية".

وأكد التقرير أن موارد المملكة العربية السعودية تثبت أنه يمكنها التغلب على عاصفة مثل هذه (كورونا وانهيار أسعار النفط عالميًا)، إضافة إلى إجراءات اقتصادية اتخذتها في وقت لاحق قبل الأزمة العالمية قد تحقق لها وضعًا أكثر أريحية بين دول العالم والمنطقة.

يشار إلى أنه مع انتشار جائحة كورونا وفرض إجراءات العزل على 4 مليارات شخص في جميع أنحاء العالم، فإن الطلب على البنزين ووقود الطائرات والمنتجات البترولية الأخرى في حالة سقوط حر، وكذلك هو الحال مع أسعار برميل النفط، بحسب تقرير الصحيفة.

وتقول التوقعات إن نحو 220.000 عامل في مجال النفط سوف يفقدون وظائفهم حول العالم، وتجاهد الدول النفطية بداية من نيجيريا مرورًا بالعراق ووصولًا إلى كازاخستان لتخطي الأزمة، فيما تتعرض عملاتها الوطنية لحالة تعثر، ويواجه البعض منهم، مثل فنزويلا، انهيارات اقتصادية واجتماعية.

اقرأ أيضًا:

بالفيديو.. وزير الطاقة يكشف دور ولي العهد في مفاوضات "استقرار أسواق النفط"

إعلان 6 بنود مهمة في اتفاق «أوبك+» لخفض إنتاج النفط 10 ملايين برميل يوميًّا

قرار عاجل من روسيا لشركات النفط: خفضوا الإنتاج 20%

هاليبرتون الأمريكية تعترف: خسرنا مليار دولار بسبب هبوط أسعار النفط

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك