Menu
الصين تقدم 4 مقترحات لحل القضية السورية منها مكافحة الإرهاب

قدّمت الصين 4 مقترحات لحل القضية السورية، تقوم على احترام سيادة الدولة ورفاهية الشعب ومكافحة الإرهاب ووضع حل سياسي شامل.

جاء ذلك، خلال اجتماع عقده وزير الخارجية الصيني وانج يي، مع نظيره السوري فيصل المقداد، في دمشق حيث ترتكز رؤية بكين على تطبيق مبدأ «عملية يقودها ويملكها السوريون» الذي وضعه مجلس الأمن، وفق وكالة «شينخوا».

وتشمل المقترحات الصينية، احترام السيادة الوطنية ووحدة الأراضي السورية، وخيار الشعب السوري و«التخلي عن وهم تغيير النظام»، على أن تدعم بكين دمشق في مسار التنمية وحماية الوحدة والكرامة الوطنية.

ووفق المقترحات الصينية، يتم وضع رفاهية الشعب السوري كأولوية وتعجيل عملية إعادة الإعمار، ورفع جميع العقوبات الأحادية والحصار الاقتصادي عن سوريا بشكل فوري، وتوفير المساعدة الدولية لسوريا بناء على احترام السيادة الوطنية السورية وبالتشاور مع الحكومة السورية.

كما تتضمن مقترحات بكين، دعم موقف حازم بشأن مكافحة الإرهاب بفاعلية، ومكافحة المنظمات الإرهابية المدرجة على قائمة مجلس الأمن، ورفض ازدواجية المعايير، واحترام الدور الرائد للحكومة السورية في مكافحة الإرهاب، ورفض جميع المخططات المحفزة على الانقسامات العرقية تحت ذريعة مكافحة الإرهاب، والاعتراف بالتضحيات السورية في هذا الشأن على أن تدعم الصين وتشارك سوريا في مكافحة الإرهاب وتعزيز التعاون العالمي في ذلك المجال.

واقترحت الصين أيضًا، دعم حل سياسي شامل وتصالحي للقضية السورية، والدعوة إلى دفع التسوية السياسية لها بقيادة السوريين، وتضييق الخلافات بين جميع الفصائل السورية من خلال الحوار والتشاور، وإرساء أساس سياسي قوي للاستقرار والتنمية والنهوض على المدى الطويل لسوريا.

2021-11-01T19:42:02+03:00 قدّمت الصين 4 مقترحات لحل القضية السورية، تقوم على احترام سيادة الدولة ورفاهية الشعب ومكافحة الإرهاب ووضع حل سياسي شامل. جاء ذلك، خلال اجتماع عقده وزير الخار
الصين تقدم 4 مقترحات لحل القضية السورية منها مكافحة الإرهاب
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الصين تقدم 4 مقترحات لحل القضية السورية منها مكافحة الإرهاب

الصين تقدم 4 مقترحات لحل القضية السورية منها مكافحة الإرهاب
  • 91
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 ذو الحجة 1442 /  18  يوليو  2021   09:39 ص

قدّمت الصين 4 مقترحات لحل القضية السورية، تقوم على احترام سيادة الدولة ورفاهية الشعب ومكافحة الإرهاب ووضع حل سياسي شامل.

جاء ذلك، خلال اجتماع عقده وزير الخارجية الصيني وانج يي، مع نظيره السوري فيصل المقداد، في دمشق حيث ترتكز رؤية بكين على تطبيق مبدأ «عملية يقودها ويملكها السوريون» الذي وضعه مجلس الأمن، وفق وكالة «شينخوا».

وتشمل المقترحات الصينية، احترام السيادة الوطنية ووحدة الأراضي السورية، وخيار الشعب السوري و«التخلي عن وهم تغيير النظام»، على أن تدعم بكين دمشق في مسار التنمية وحماية الوحدة والكرامة الوطنية.

ووفق المقترحات الصينية، يتم وضع رفاهية الشعب السوري كأولوية وتعجيل عملية إعادة الإعمار، ورفع جميع العقوبات الأحادية والحصار الاقتصادي عن سوريا بشكل فوري، وتوفير المساعدة الدولية لسوريا بناء على احترام السيادة الوطنية السورية وبالتشاور مع الحكومة السورية.

كما تتضمن مقترحات بكين، دعم موقف حازم بشأن مكافحة الإرهاب بفاعلية، ومكافحة المنظمات الإرهابية المدرجة على قائمة مجلس الأمن، ورفض ازدواجية المعايير، واحترام الدور الرائد للحكومة السورية في مكافحة الإرهاب، ورفض جميع المخططات المحفزة على الانقسامات العرقية تحت ذريعة مكافحة الإرهاب، والاعتراف بالتضحيات السورية في هذا الشأن على أن تدعم الصين وتشارك سوريا في مكافحة الإرهاب وتعزيز التعاون العالمي في ذلك المجال.

واقترحت الصين أيضًا، دعم حل سياسي شامل وتصالحي للقضية السورية، والدعوة إلى دفع التسوية السياسية لها بقيادة السوريين، وتضييق الخلافات بين جميع الفصائل السورية من خلال الحوار والتشاور، وإرساء أساس سياسي قوي للاستقرار والتنمية والنهوض على المدى الطويل لسوريا.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك