Menu
رفع مكافأة تعقب «زارع القنابل» بالكابيتول من 50 إلى 75 ألف دولار

أعلنت الشرطة الفيدرالية الأمريكية، رفع قيمة المكافأة التي سينالها من يدلي بمعلومات تساعد في التعرف على شخص زرع عبوتين بدائيتي الصنع، خلال اقتحام الكابيتول بالعاصمة واشنطن في السادس من يناير الحالي؛ حيث رفعت المكافأة من 50 ألف دولار إلى 75 ألف دولار.

ورصدت كاميرا مراقبة هذا الشخص يضع قنبلتين خارج مبنى توجد فيه مكاتب الحزبين الديمقراطي والجمهوري قرب الكابيتول، مرتديا قلنسوة رمادية ويضع قفازات، وبوجه ملثم.
ولم تنفجر القنبلتان؛ لكنهما اعتُبرتا علامة على احتمال أن يكون الاعتداء على الكابيتول مخططًا له من أنصار للرئيس السابق دونالد ترامب.

ولا يستبعد محللون، بينهم مسؤول شرطة الكابيتول، أن تكون القنبلتان وضعتا لإبعاد قوات الأمن حتى يتسنى للمعتدين اقتحام الكابيتول، ويدل إعلان مكتب التحقيقات الفيدرالي على أنه لم يتم التوصل بعد إلى معلومات حول الشخص.

وحدد مكتب التحقيقات الفيدرالي حذاء المشتبه به، وهو من نوع «نايكي أر ماكس سبيد تورف»، وقد أُنتج منه عدد محدود نسبيا.

ومن المحتمل تتبع مئات الأشخاص على خلفية أحداث السادس من يناير، التي أوقعت خمسة قتلى وخلفت صدمة في الولايات المتحدة والعالم.

ووجهت الحكومة الفيدرالية اتهامات إلى أكثر من مئة شخص، وفق تعداد وضعه برنامج حول التطرف في جامعة جورج واشنطن، وهم 102 رجل و15 امرأة قدموا من 35 ولاية أمريكية ومن العاصمة واشنطن.

اقرأ أيضًا:

أمريكا.. إجراءات أمنية جديدة صارمة في مبنى الكابيتول بعد أعمال الشغب فيه
وفاة ضباط شرطة بعد «عنف الكابيتول» يرفع الحصيلة لـ5 ضحايا

2021-07-18T05:53:31+03:00 أعلنت الشرطة الفيدرالية الأمريكية، رفع قيمة المكافأة التي سينالها من يدلي بمعلومات تساعد في التعرف على شخص زرع عبوتين بدائيتي الصنع، خلال اقتحام الكابيتول بالعا
رفع مكافأة تعقب «زارع القنابل» بالكابيتول من 50 إلى 75 ألف دولار
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

رفع مكافأة تعقب «زارع القنابل» بالكابيتول من 50 إلى 75 ألف دولار

ترصدها الشرطة الأمريكية للتوصل إليه..

رفع مكافأة تعقب «زارع القنابل» بالكابيتول من 50 إلى 75 ألف دولار
  • 588
  • 0
  • 0
فريق التحرير
9 جمادى الآخر 1442 /  22  يناير  2021   03:36 م

أعلنت الشرطة الفيدرالية الأمريكية، رفع قيمة المكافأة التي سينالها من يدلي بمعلومات تساعد في التعرف على شخص زرع عبوتين بدائيتي الصنع، خلال اقتحام الكابيتول بالعاصمة واشنطن في السادس من يناير الحالي؛ حيث رفعت المكافأة من 50 ألف دولار إلى 75 ألف دولار.

ورصدت كاميرا مراقبة هذا الشخص يضع قنبلتين خارج مبنى توجد فيه مكاتب الحزبين الديمقراطي والجمهوري قرب الكابيتول، مرتديا قلنسوة رمادية ويضع قفازات، وبوجه ملثم.
ولم تنفجر القنبلتان؛ لكنهما اعتُبرتا علامة على احتمال أن يكون الاعتداء على الكابيتول مخططًا له من أنصار للرئيس السابق دونالد ترامب.

ولا يستبعد محللون، بينهم مسؤول شرطة الكابيتول، أن تكون القنبلتان وضعتا لإبعاد قوات الأمن حتى يتسنى للمعتدين اقتحام الكابيتول، ويدل إعلان مكتب التحقيقات الفيدرالي على أنه لم يتم التوصل بعد إلى معلومات حول الشخص.

وحدد مكتب التحقيقات الفيدرالي حذاء المشتبه به، وهو من نوع «نايكي أر ماكس سبيد تورف»، وقد أُنتج منه عدد محدود نسبيا.

ومن المحتمل تتبع مئات الأشخاص على خلفية أحداث السادس من يناير، التي أوقعت خمسة قتلى وخلفت صدمة في الولايات المتحدة والعالم.

ووجهت الحكومة الفيدرالية اتهامات إلى أكثر من مئة شخص، وفق تعداد وضعه برنامج حول التطرف في جامعة جورج واشنطن، وهم 102 رجل و15 امرأة قدموا من 35 ولاية أمريكية ومن العاصمة واشنطن.

اقرأ أيضًا:

أمريكا.. إجراءات أمنية جديدة صارمة في مبنى الكابيتول بعد أعمال الشغب فيه
وفاة ضباط شرطة بعد «عنف الكابيتول» يرفع الحصيلة لـ5 ضحايا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك