Menu
إيران تزعم: «عمل تخريبي» وراء حادث محطة نطنز النووية

كشفت لجنة الطاقة النووية في البرلمان الإيراني، اليوم الأحد، تعرض محطة نطنز النووية الواقعة وسط إيران لعمل تخريبي، نافية تعرض شبكة توزيع الكهرباء في المحطة إلى خلل جزئي.

نقلت وسائل إعلام إيرانية، عن المتحدث باسم لجنة الطاقة النووية في البرلمان، مالك شريعتي نياسر، قوله إن «هذا الحادث في ذكرى اليوم الوطني للتكنولوجيا النووية وأثناء جهود إيران لإجبار الغرب على رفع العقوبات، هو أمر مريب جداً من التخريب والتسلل».

وأضاف: «بعد إبلاغنا في مجلس النواب بما حدث، سنتابع أبعاد الموضوع وتفاصيله وبعد تلخيصه سيعلن الرأي».

بينما اتجه الإعلام الإيراني إلى أن إسرائيل وراء هذا العمل التخريبي مشير بأصابع الاتهام إليها وخاصة بعد تصريح وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس الذي صرح قائلًا: «إن طهران تمثل "تهديدا للأمن الدولي"».

وشهد مفاعل نطنز النووي، في يوليو 2020، انفجارًا في مبنى تابع له، قالت طهران -وقتها- إنه «نتج عن عملية تخريبية». 

يشار إلى أن مفاعل نطنز لتخصيب اليورانيوم مساحته 100 ألف متر مربع، وقد أنشئ تحت الأرض بـ8 أمتار ومحمي بجدار سمكه 2.5 متر، يحميه جدار آخر خرساني.

اقرأ أيضًا:

وقوع حادث في منشأة نطنز النووية بإيران

2021-10-25T07:16:32+03:00 كشفت لجنة الطاقة النووية في البرلمان الإيراني، اليوم الأحد، تعرض محطة نطنز النووية الواقعة وسط إيران لعمل تخريبي، نافية تعرض شبكة توزيع الكهرباء في المحطة إلى خ
إيران تزعم: «عمل تخريبي» وراء حادث محطة نطنز النووية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

إيران تزعم: «عمل تخريبي» وراء حادث محطة نطنز النووية

والإعلام المعارض يتهم إسرائيل..

إيران تزعم: «عمل تخريبي» وراء حادث محطة نطنز النووية
  • 1315
  • 0
  • 0
فريق التحرير
29 شعبان 1442 /  11  أبريل  2021   02:27 م

كشفت لجنة الطاقة النووية في البرلمان الإيراني، اليوم الأحد، تعرض محطة نطنز النووية الواقعة وسط إيران لعمل تخريبي، نافية تعرض شبكة توزيع الكهرباء في المحطة إلى خلل جزئي.

نقلت وسائل إعلام إيرانية، عن المتحدث باسم لجنة الطاقة النووية في البرلمان، مالك شريعتي نياسر، قوله إن «هذا الحادث في ذكرى اليوم الوطني للتكنولوجيا النووية وأثناء جهود إيران لإجبار الغرب على رفع العقوبات، هو أمر مريب جداً من التخريب والتسلل».

وأضاف: «بعد إبلاغنا في مجلس النواب بما حدث، سنتابع أبعاد الموضوع وتفاصيله وبعد تلخيصه سيعلن الرأي».

بينما اتجه الإعلام الإيراني إلى أن إسرائيل وراء هذا العمل التخريبي مشير بأصابع الاتهام إليها وخاصة بعد تصريح وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس الذي صرح قائلًا: «إن طهران تمثل "تهديدا للأمن الدولي"».

وشهد مفاعل نطنز النووي، في يوليو 2020، انفجارًا في مبنى تابع له، قالت طهران -وقتها- إنه «نتج عن عملية تخريبية». 

يشار إلى أن مفاعل نطنز لتخصيب اليورانيوم مساحته 100 ألف متر مربع، وقد أنشئ تحت الأرض بـ8 أمتار ومحمي بجدار سمكه 2.5 متر، يحميه جدار آخر خرساني.

اقرأ أيضًا:

وقوع حادث في منشأة نطنز النووية بإيران

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك