Menu
بالفيديو.. فتحية الزامل العائدة للمشي بعد 3 سنوات: ولدت من جديد وسأعود إلى الدراسة

أوضحت فتحية عدنان الزامل، التي عادت للمشي مجددًا بعد 3 سنوات من الإعاقة، أنها ولدت من جديد بعد مقدرتها على المشي، مشيرة إلى أن أهلها لم يصدقوا ما حدث.

وقالت الزامل، خلال استضافتها في برنامج «يا هلا» المذاع على «روتانا خليجية»، إنها شعرت بعد إجرائها العملية الجراحية وتمكنها من المشي، وكأنه كتب لها عمر جديد، موضحة أنها انقطعت عن الدراسة خلال السنوات الثلاث الماضية.

وأكدت الزامل عزمها على العودة مرة ثانية إلى الدراسة ومواصلة التعليم، واستكمال ما فاتها.

وأشارت الزامل إلى أنها شعرت خلال فترة عدم قدرتها على المشي بأنها لن تستطيع إكمال حياتها مثل أي بنت.

يُذكر أن الزامل تعرضت لحادثة سقوط من فوق مضخة المياه بمدرستها في الهفوف، وذلك في 29 صفر عام 1438، وأسفر الحادث عن فقدان قدرتها على المشي، وأجرت أكثر من 4 عمليات جراحية دون جدوى، ثم أجرت قبل شهر عملية ناجحة بمستشفى الحرس الوطني.

اقرأ أيضًا:

جراحة ناجحة بـ«نور مكة» تنقذ حياة طفل ابتلع مسمارًا حديديًّا

مجانًا.. الحرس الوطني تعلن مبادرة لتوصيل أدوية المرضى إلى منازلهم

2020-09-10T12:34:31+03:00 أوضحت فتحية عدنان الزامل، التي عادت للمشي مجددًا بعد 3 سنوات من الإعاقة، أنها ولدت من جديد بعد مقدرتها على المشي، مشيرة إلى أن أهلها لم يصدقوا ما حدث. وقالت ال
بالفيديو.. فتحية الزامل العائدة للمشي بعد 3 سنوات: ولدت من جديد وسأعود إلى الدراسة
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بالفيديو.. فتحية الزامل العائدة للمشي بعد 3 سنوات: ولدت من جديد وسأعود إلى الدراسة

أجرت 4 عمليات جراحية والخامسة تكللت بالنجاح

بالفيديو.. فتحية الزامل العائدة للمشي بعد 3 سنوات: ولدت من جديد وسأعود إلى الدراسة
  • 1965
  • 0
  • 0
فريق التحرير
13 شعبان 1441 /  06  أبريل  2020   10:27 ص

أوضحت فتحية عدنان الزامل، التي عادت للمشي مجددًا بعد 3 سنوات من الإعاقة، أنها ولدت من جديد بعد مقدرتها على المشي، مشيرة إلى أن أهلها لم يصدقوا ما حدث.

وقالت الزامل، خلال استضافتها في برنامج «يا هلا» المذاع على «روتانا خليجية»، إنها شعرت بعد إجرائها العملية الجراحية وتمكنها من المشي، وكأنه كتب لها عمر جديد، موضحة أنها انقطعت عن الدراسة خلال السنوات الثلاث الماضية.

وأكدت الزامل عزمها على العودة مرة ثانية إلى الدراسة ومواصلة التعليم، واستكمال ما فاتها.

وأشارت الزامل إلى أنها شعرت خلال فترة عدم قدرتها على المشي بأنها لن تستطيع إكمال حياتها مثل أي بنت.

يُذكر أن الزامل تعرضت لحادثة سقوط من فوق مضخة المياه بمدرستها في الهفوف، وذلك في 29 صفر عام 1438، وأسفر الحادث عن فقدان قدرتها على المشي، وأجرت أكثر من 4 عمليات جراحية دون جدوى، ثم أجرت قبل شهر عملية ناجحة بمستشفى الحرس الوطني.

اقرأ أيضًا:

جراحة ناجحة بـ«نور مكة» تنقذ حياة طفل ابتلع مسمارًا حديديًّا

مجانًا.. الحرس الوطني تعلن مبادرة لتوصيل أدوية المرضى إلى منازلهم

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك