Menu
«سعود الطبية»: إجراء أول تغيير لأنبوب الفتحة الرغامية لمريضة بمنزلها

أجرت مدينة الملك سعود الطبية، ممثلة في إدارة الرعاية الصحية المنزلية، أول تغيير لأنبوب الفتحة الرغامية لمريضة في منزلها، بالتعاون مع إدارة الرعاية التنفسية.

وذكرت وزارة الصحة- عبر موقعها الإلكتروني- أن المريضة كانت قد تعرضت لحادث مروري؛ مما نجم عنه عدم القدرة على الحركة، وصعوبة في التنفس، وتم عمل فتحة رغامية لأنبوب التنفس في المستشفى، على أن يتم تغيير الأنبوب كل 10 أسابيع من خلال الحضور إلى قسم الطوارئ؛ مما يجعلها عرضة للعدوى، وزيادة طول فترة الانتظار، وصعوبة النقل؛ نظرًا لظروف جائحة كورونا.

وأشارت وزارة الصحة، إلى أن هذا الإجراء يُقدم للمرضى المسجلين بالرعاية الصحية المنزلية، بالتعاون مع الرعاية التنفسية، بحيث يتم تغيير الأنبوب في منزل المريض؛ ما يقلل فترات الانتظار، والضغط على أقسام الطوارئ، ويقلل نسب العدوى.  

اقرأ أيضا:

سعود الطبية: التعامل مع 156 امرأة حاملًا مصابات بكورونا

2021-05-04T12:40:06+03:00 أجرت مدينة الملك سعود الطبية، ممثلة في إدارة الرعاية الصحية المنزلية، أول تغيير لأنبوب الفتحة الرغامية لمريضة في منزلها، بالتعاون مع إدارة الرعاية التنفسية.
«سعود الطبية»: إجراء أول تغيير لأنبوب الفتحة الرغامية لمريضة بمنزلها
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«سعود الطبية»: إجراء أول تغيير لأنبوب الفتحة الرغامية لمريضة بمنزلها

تعاني عدم القدرة على الحركة

«سعود الطبية»: إجراء أول تغيير لأنبوب الفتحة الرغامية لمريضة بمنزلها
  • 123
  • 0
  • 0
فريق التحرير
17 رمضان 1442 /  29  أبريل  2021   11:17 ص

أجرت مدينة الملك سعود الطبية، ممثلة في إدارة الرعاية الصحية المنزلية، أول تغيير لأنبوب الفتحة الرغامية لمريضة في منزلها، بالتعاون مع إدارة الرعاية التنفسية.

وذكرت وزارة الصحة- عبر موقعها الإلكتروني- أن المريضة كانت قد تعرضت لحادث مروري؛ مما نجم عنه عدم القدرة على الحركة، وصعوبة في التنفس، وتم عمل فتحة رغامية لأنبوب التنفس في المستشفى، على أن يتم تغيير الأنبوب كل 10 أسابيع من خلال الحضور إلى قسم الطوارئ؛ مما يجعلها عرضة للعدوى، وزيادة طول فترة الانتظار، وصعوبة النقل؛ نظرًا لظروف جائحة كورونا.

وأشارت وزارة الصحة، إلى أن هذا الإجراء يُقدم للمرضى المسجلين بالرعاية الصحية المنزلية، بالتعاون مع الرعاية التنفسية، بحيث يتم تغيير الأنبوب في منزل المريض؛ ما يقلل فترات الانتظار، والضغط على أقسام الطوارئ، ويقلل نسب العدوى.  

اقرأ أيضا:

سعود الطبية: التعامل مع 156 امرأة حاملًا مصابات بكورونا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك