Menu
لامبورجيني أفينتادور تصطدم بـ لامبورجيني أفينتادور أخرى

في ظاهرة لا تحدث إلا مرة في كل 100 عام، كانت سيارة لامبورجيني أفينتادور S هي البطل الأول والأخير لحادث سيارة في مدينة سنغافورة؛ حيث اصطدمت بسيارة لامبورجيني أفينتادور S أخرى، والغريب ليس فقط أن السيارتين كانتا باللون الأصفر، بل تتميزان أيضًا بتحسينات خارجية متشابهة جدًا، خاصة الجنوط السوداء والجناح الخلفي والزوائد الجانبية ومشتت الهواء؛ لكن كيف حدث هذا بالضبط؟

وفقاً لصفحة SG Road Vigilante على منصة فيسبوك، يبدو أن أفينتادور الأولى توقفت عند الإشارة الضوئية قبل أن يتم صدمها من الخلف من قبل السيارة الثانية. بمعنى آخر، حادث متهور كان من السهل تجنبه. والاحتمال الأرجح هو أن السائق المخطئ لم يكن منتبهًا للطريق أمامه نظراً لقلة السيارات التي تسير في الشارع، كما هو الحال مع العديد من الشوارع الأخرى في جميع أنحاء العالم كما تعلمون أعزاءنا المتابعين، لذا يبدو أن الطريق كان فارغًا وبالتالي لم يكن السائق في كامل تركيزه.

ولكن بدلًا من قبول ما حدث والاتصال بشاحنة السحب، قام المالكان بشيء غير عادي. سرعان ما قفزا من السيارتين وشرعا في إزالة لوحات ترخيص المركبتين. كيف ذلك؟

لأنهم لا يريدان أن يتم التعرف عليهما من قبل العديد من كاميرات المرور CCTV المثبتة في كل مكان. لطالما عرفت سنغافورة بقوانينها الصارمة، لكن حوادث المرور لا تزال تحدث من وقت لآخر، متهورة أم لا. وصلت الشرطة في وقت لاحق إلى مكان الحادث وتم سحب كل من سيارتي لامبورجيني أفينتادور.

استنادًا إلى ما يمكننا رؤيته في الصور والفيديو، تعرضت أفينتادور التي تم صدمها من الخلف لضرر بالغ، من الواضح، خصوصًا الصدام الخلفي ومشتت الهواء.

ستحتاج أفينتادور الأولى إلى استبدال الصدام الأمامي بشكل مباشر، ويبدو أيضًا أنه قد اندلع حريق صغير في المحرك في أفينتادور الأمامية أيضًا لأنه يمكن رؤية الملاك باستخدام طفاية حريق للمساعدة في إخماد اللهب.

2020-09-14T10:41:38+03:00 في ظاهرة لا تحدث إلا مرة في كل 100 عام، كانت سيارة لامبورجيني أفينتادور S هي البطل الأول والأخير لحادث سيارة في مدينة سنغافورة؛ حيث اصطدمت بسيارة لامبورجيني أفي
لامبورجيني أفينتادور تصطدم بـ لامبورجيني أفينتادور أخرى
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

لامبورجيني أفينتادور تصطدم بـ لامبورجيني أفينتادور أخرى

لامبورجيني أفينتادور تصطدم بـ لامبورجيني أفينتادور أخرى
  • 55
  • 0
  • 0
فريق التحرير
22 شوّال 1441 /  14  يونيو  2020   05:53 م

في ظاهرة لا تحدث إلا مرة في كل 100 عام، كانت سيارة لامبورجيني أفينتادور S هي البطل الأول والأخير لحادث سيارة في مدينة سنغافورة؛ حيث اصطدمت بسيارة لامبورجيني أفينتادور S أخرى، والغريب ليس فقط أن السيارتين كانتا باللون الأصفر، بل تتميزان أيضًا بتحسينات خارجية متشابهة جدًا، خاصة الجنوط السوداء والجناح الخلفي والزوائد الجانبية ومشتت الهواء؛ لكن كيف حدث هذا بالضبط؟

وفقاً لصفحة SG Road Vigilante على منصة فيسبوك، يبدو أن أفينتادور الأولى توقفت عند الإشارة الضوئية قبل أن يتم صدمها من الخلف من قبل السيارة الثانية. بمعنى آخر، حادث متهور كان من السهل تجنبه. والاحتمال الأرجح هو أن السائق المخطئ لم يكن منتبهًا للطريق أمامه نظراً لقلة السيارات التي تسير في الشارع، كما هو الحال مع العديد من الشوارع الأخرى في جميع أنحاء العالم كما تعلمون أعزاءنا المتابعين، لذا يبدو أن الطريق كان فارغًا وبالتالي لم يكن السائق في كامل تركيزه.

ولكن بدلًا من قبول ما حدث والاتصال بشاحنة السحب، قام المالكان بشيء غير عادي. سرعان ما قفزا من السيارتين وشرعا في إزالة لوحات ترخيص المركبتين. كيف ذلك؟

لأنهم لا يريدان أن يتم التعرف عليهما من قبل العديد من كاميرات المرور CCTV المثبتة في كل مكان. لطالما عرفت سنغافورة بقوانينها الصارمة، لكن حوادث المرور لا تزال تحدث من وقت لآخر، متهورة أم لا. وصلت الشرطة في وقت لاحق إلى مكان الحادث وتم سحب كل من سيارتي لامبورجيني أفينتادور.

استنادًا إلى ما يمكننا رؤيته في الصور والفيديو، تعرضت أفينتادور التي تم صدمها من الخلف لضرر بالغ، من الواضح، خصوصًا الصدام الخلفي ومشتت الهواء.

ستحتاج أفينتادور الأولى إلى استبدال الصدام الأمامي بشكل مباشر، ويبدو أيضًا أنه قد اندلع حريق صغير في المحرك في أفينتادور الأمامية أيضًا لأنه يمكن رؤية الملاك باستخدام طفاية حريق للمساعدة في إخماد اللهب.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك