Menu
لوسيد تستعد لبناء مصنع للسيارات الكهربائية في السعودية

قالت صحيفة وال ستريت جورنال نقلًا عن مصادر مطلعة، إن شركة لوسيد للسيارات الكهربائية تعهدت ببناء مصنع تجميع سيارات كهربائية في السعودية، إن خطة بناء المصنع جاءت بعدما قدم صندوق الاستثمار السعودي مليار دولار لصالح الشركة في عام 2018، وتعتبر خطة بناء المصنع في السعودية فرصة مهمة لشركة لوسيد الناشئة والتي يقع مقرها في ولاية أريزونا الأمريكية، والتي لم تصنع سيارة بعد، إلى هذه اللحظة، بحسب الصحيفة.

ولم تناقش لوسيد خطة مصنع السيارات المقرر بناؤه في السعودية أمام الرأي العام حتى الآن، لكن أحد المؤسسات الاستثمارية الكبرى التي دخلت في شراكة مع لوسيد، كشفت عن الأمر، وقال متحدث باسم لوسيد، إن الشركة تتوقع إنشاء منشآت صناعية في عدد من الأماكن حول العالم خلال السنوات المقبلة، مثل مناطق آسيا والمحيط الهادئ، والشرق الأوسط، وربما أوروبا، وأسست لوسيد في عام 2007 تحت اسم أتيفيا؛ حيث عملت في مجال تكنولوجيا البطاريات، قبل أن تشرع في التخطيط لبناء سيارتها الكهربائية الخاصة، مع تعيين رئيس بيتر رولينسون، رئيسًا للوسيد، قادمًا من شركة تيسلا للسيارات الكهربائية، وقالت مصادر مطلعة لوول ستريت جورنال إن خطط إنشاء مصنع هكذا، قد تكلف مئات الملايين من الدولارات أو أكثر.

2021-04-13T01:47:37+03:00 قالت صحيفة وال ستريت جورنال نقلًا عن مصادر مطلعة، إن شركة لوسيد للسيارات الكهربائية تعهدت ببناء مصنع تجميع سيارات كهربائية في السعودية، إن خطة بناء المصنع جاءت
لوسيد تستعد لبناء مصنع للسيارات الكهربائية في السعودية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

لوسيد تستعد لبناء مصنع للسيارات الكهربائية في السعودية

لوسيد تستعد لبناء مصنع للسيارات الكهربائية في السعودية
  • 108
  • 0
  • 0
فريق التحرير
27 رجب 1442 /  11  مارس  2021   06:07 م

قالت صحيفة وال ستريت جورنال نقلًا عن مصادر مطلعة، إن شركة لوسيد للسيارات الكهربائية تعهدت ببناء مصنع تجميع سيارات كهربائية في السعودية، إن خطة بناء المصنع جاءت بعدما قدم صندوق الاستثمار السعودي مليار دولار لصالح الشركة في عام 2018، وتعتبر خطة بناء المصنع في السعودية فرصة مهمة لشركة لوسيد الناشئة والتي يقع مقرها في ولاية أريزونا الأمريكية، والتي لم تصنع سيارة بعد، إلى هذه اللحظة، بحسب الصحيفة.

ولم تناقش لوسيد خطة مصنع السيارات المقرر بناؤه في السعودية أمام الرأي العام حتى الآن، لكن أحد المؤسسات الاستثمارية الكبرى التي دخلت في شراكة مع لوسيد، كشفت عن الأمر، وقال متحدث باسم لوسيد، إن الشركة تتوقع إنشاء منشآت صناعية في عدد من الأماكن حول العالم خلال السنوات المقبلة، مثل مناطق آسيا والمحيط الهادئ، والشرق الأوسط، وربما أوروبا، وأسست لوسيد في عام 2007 تحت اسم أتيفيا؛ حيث عملت في مجال تكنولوجيا البطاريات، قبل أن تشرع في التخطيط لبناء سيارتها الكهربائية الخاصة، مع تعيين رئيس بيتر رولينسون، رئيسًا للوسيد، قادمًا من شركة تيسلا للسيارات الكهربائية، وقالت مصادر مطلعة لوول ستريت جورنال إن خطط إنشاء مصنع هكذا، قد تكلف مئات الملايين من الدولارات أو أكثر.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك