تعرف على أبرز ملامح مشروع الفهرسة الرقمية لكنوز المسجد الحرام

تعرف على أبرز ملامح مشروع الفهرسة الرقمية لكنوز المسجد الحرام

مشروع الفهرسة الرقمية لكنوز المسجد الحرام

سلطت الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الضوء على جهود إدارة الإنتاج الصوتي والمرئي التوجيهي، فيما يخص مشروع الفهرسة الرقمية لكنوز المسجد الحرام.

وقال مدير إدارة الإنتاج الصوتي والمرئي التوجيهي، الأستاذ ممدوح بن سعيد الخزاعي، إن الفهرسة الرقمية لكنوز المسجد الحرام الصوتية هي عبارة عن قاعدة بيانات لكل ما سُجل ووُثق من دروس وتلاوات وخطب في المسجد الحرام، منذ أن تأُسست هذه الإدارة في عام 1407 وحتى عام 1436، أي على مدار 29 عامًا.

وأضاف «الخزاعي»، خلال تقرير مصور بثه الحساب الرسمي لرئاسة شؤون الحرمين عبر «تويتر»، أن جهود التسجيل الرقمي هي متممة لجهود زملاء سابقين عملوا في هذه الإدارة: «بدايةً ممن هيأ وأعد وسجل وحفظ ودون ووثق، وحتى الفهرسة الرقمية لتكون مسك ختام هذه الأعمال».

وكشف «الخزاعي» أن العمل على إعداد الأرشيف الرقمي استغرق قرابة العام و3 أشهر، فيما بلغ عدد الأشرطة والمواد الصوتية لدى إدارة الإنتاج الصوتي والمرئي التوجيهي قرابة 98 ألفًا و400 شريط.

هذا، وعملت إدارة الإنتاج الصوتي والمرئي التوجيهي، حسب «الخزاعي»، على إنتاج عدد من الإصدارات، يمكن الحصول عليها من الزائرين بالحضور لدى إدارة الإنتاج، أو استلامها من بهو المكتبة.

اقرأ أيضًا:

اقرأ أيضاً
تفويضات وتعيينات وترقيات.. 12 قرارًا جديدًا لمجلس الوزراء خلال جلسة اليوم
X
صحيفة عاجل
ajel.sa