تحديات مشتركة وقضايا دولية.. 4 ملفات مهمة على طاولة المباحثات السعودية الفرنسية

العلاقات السعودية الفرنسية
العلاقات السعودية الفرنسية

تشهد طاولة المباحثات السعودية الفرنسية، التي ستعقد خلال زيارة سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، إلى باريس، مناقشة 4 ملفات مهمة على الساحة الدولية وفي إطار التحديات المشتركة بين الجانبين.

ويأتي في مقدمة جدول الأعمال بين الجانبين، التداعيات الاقتصادية للحرب الروسية الأوكرانية وتحديدا على مجالي النفط والغاز، في ظل مطالبة عدة دول أوروبية بزيادة الإنتاج السعودي من النفط، مع رد المملكة بأنها تحترم تعهداتها مع منظمة الأوبك.

اقرأ أيضاً
اليوم.. قمة تجمع ولي العهد وماكرون في قصر الإليزيه
العلاقات السعودية الفرنسية

الملف الإيراني سيكون حاضرًا كذلك على مائدة المباحثات السعودية الفرنسية، في ضوء وصف باريس لذلك الملف بأنه «مزعزع للاستقرار في المنطقة»، وفقا لـ«العربية».

أما الملف الثالث في القمة السعودية الفرنسية، فيناقش الأزمة اللبنانية مع التذكير بالبيان المشترك الصادر من الجانبين خلال زيارة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إلى جدة في شهر ديسمبر الماضي، إزاء الأزمة اللبنانية.

الملف الأخير سيناقش التحديات المشتركة الكثيرة بين البلدين ومنها تحديات مواجهة الإرهاب.

وتعقد في باريس اليوم الخميس، قمة تجمع بين ولي العهد الأمير محمد بن سلمان والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في المحطة الثانية والأخيرة للجولة الأوروبية لولي العهد، والتي بدأت باليونان.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa