ولي العهد لـ«بوتين»: المملكة مستعدة لدعم جهود الوصول لحل سياسي للأزمة الأوكرانية

صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء
صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء

أجرى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، اتصالاً هاتفياً اليوم، بالرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

وقدم الرئيس الروسي في بداية الاتصال شكره لسمو ولي العهد على مساهمته الفاعلة والمتميزة في إنجاح عملية تبادل الأسرى.

وقد أكد سمو ولي العهد استعداد المملكة لبذل كافة المساعي الحميدة ودعم كافة الجهود الرامية للوصول لحل سياسي للأزمة.

ونوه الرئيس بوتين بانضمام المملكة لمنظمة شنغهاي للتعاون بصفة شريك حوار، مؤكدًا تطلع الأعضاء لمساهمة المملكة الفاعلة في أعمال المنظمة.

يأتي ذلك، فيما قال بيان صادر عن الخدمة الصحفية للرئاسة الروسية، إن الرئيس فلاديمير بوتين تحدث مع سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، اليوم الخميس، وهنأ "البلاد قيادة وشعبا بمناسبة اليوم الوطني الـ92.

وبحسب البيان، فإن "الطرفين ناقشا اليوم الخميس قضايا التنسيق بين البلدين لضمان الاستقرار في سوق النفط العالمي"، مشيرًا إلى أنه "تم النظر في قضايا التنسيق الروسي السعودي من أجل ضمان الاستقرار في سوق النفط العالمية".

وفيما أعرب الجانبان عن تقديرهما البالغ للجهود داخل أوبك +، وأكدا عزمهما على مواصلة الالتزام بالاتفاقات التي تم التوصل إليها"، بحسب البيان الروسي، فإن سمو ولي العهد، قال إن تمثيل المملكة العربية السعودية في المنتدى الدولي المقبل "أسبوع الطاقة الروسي" في موسكو يومي 12 و14 أكتوبر، سيكون على مستوى لائق.

وأشار الرئيس بوتين وسمو ولي العهد إلى الوتيرة العالية لتنمية العلاقات التجارية والاقتصادية ونمو التجارة بين البلدين، فيما تم الاتفاق على مواصلة التواصل والاتصالات الشخصية، بحسب الرئاسة الروسية.

وأعرب الطرفان عن ارتياحهما لعملية نقل الأسرى الأجانب الذين قاتلوا بشكل غير قانوني في دونباس إلى السعودية، والتي تمت بوساطة شخصية من سمو ولي العهد.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa