آل الشيخ: إعلان ولي العهد ترميم المركز الإسلامي بجاكرتا يؤكد ريادة المملكة في خدمة المسلمين

وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد
وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد

أكد وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبد اللطيف بن عبد العزيز آل الشيخ أن إعلان سمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان -حفظه الله- تكفل المملكة العربية السعودية بترميم المركز الإسلامي في العاصمة الإندونيسية جاكرتا، يدل على اهتمام القيادة الحكيمة في المملكة بشؤون الإسلام والمسلمين حول العالم من موقع ريادتها للعالم الإسلامي.

وكانت أجزاء كبيرة من المركز الإسلامي بجاكرتا تعرَّضت لأضرار كبيرة جراء تعرضه لحريق ضخم الشهر الماضي، وأعلن ولي العهد عن تكفل السعودية بترميمه على هامش مشاركته في قمة مجموعة العشرين التي استضافتها جاكرتا أمس واختتمت أعمال صباح اليوم الأربعاء.

أوضح الوزير أنَّ إعلان ولي العهد يؤكد العمل الدؤوب والحرص الدائم من سموه واهتمامه بالمراكز الإسلامية في الدول الشقيقة والصديقة كافة، لما لها من دور كبير في تربية الأجيال الناشئة، ونشر سماحة الإسلام ورسالته القائمة على السلام والاعتدال والحوار والتصدي للتطرف والإرهاب.

وأشار الدكتور آل الشيخ إلى أن ما تقدمه القيادة الرشيدة من دعم للإسلام والمسلمين داخل المملكة وخارجها قائلا: "مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود وسمو سيدي ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان يقدمان كل الدعم لإعلاء رسالة الإسلام السمحة ويمثلون قدوة لنا في العطاء وحب العلم والحث عليه".

ونوّه إلى أن إندونيسيا أكبر دولة إسلامية ولها مكانة خاصة في قلوب السعوديين وسمو ولي العهد -حفظه الله- وهذا المركز الإسلامي في العاصمة جاكرتا الذي يتسع لأكثر من 20 ألف مصلٍّ سيكون للأيادي السعودية البيضاء دور في ترميمه وإعادة المؤتمرات والعلم والعلماء إلى قاعاته، وهذا بحد ذاته هدف سامٍ من أهداف رسالة المملكة وولاة أمرها في نشر رسالة الإسلام السمحة في الاعتدال والوسطية والحض على العلم والتعلم.

وختم وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد تصريحه بالدعاء لمقام خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين متضرعًا إلى الله أن يجعله في ميزان حسناتهم ويحفظهم لخير الأمة الإسلامية حتى تستمر مسيرة العطاء وتصل أياديهم البيضاء إلى كل بقاع الأرض، كما سأل الله أن يديم على المملكة وسائر بلاد المسلمين الأمن والاستقرار والرخاء.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa