وكيلة وزارة الشؤون الإسلامية تحصد درع التميز كأفضل قائدة للتحول الرقمي

وكيلة وزارة الشؤون الإسلامية تحصد درع التميز كأفضل قائدة للتحول الرقمي

حصلت الدكتورة ليلى القاسم وكيلة وزارة الشؤون الإسلامية للتخطيط والتحول الرقمي، على درع التميز كأفضل قائدة في مجال التحول الرقمي ضمن أفضل ثلاث سيدات في قطاع التقنية والأعمال على مستوى المملكة، في النسخة الثانية عشرة من قمة IDC للرؤساء التنفيذيين لتقنية المعلومات، وذلك في إنجاز جديد لوزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، في التحول الرقمي والجهود المبذولة لتمكين المرأة السعودية.

جاء ذلك خلال المؤتمر الذي عقد تحت شعار "تسريع الرحلة نحو العالم الرقمي"، خلال يومي 19 - 20 سبتمبر بالرياض، بمشاركة الكثير من قادة الأعمال وقطاع تقنية المعلومات المؤثرين من جميع أنحاء المملكة.

ويتم الترشيح للجائزة نظير جهود المديرين التنفيذيين الرائدين في مجال التقنية في المملكة عبر ثلاث فئات تتمثل في: الرئيس التنفيذي لتقنية المعلومات للعام، والرئيس التنفيذي لأمن المعلومات للعام، وفئة السيدات في قطاع التقنية والأعمال.

وتأتي مشاركة الوزارة في هذا المؤتمر بتوجيهات معالي الوزير الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ وتماشياً مع الرسالة التي تضطلع بها لإبراز ما تشهده المملكة من ثورة رقمية وفق رؤية 2030، في مجال التقنية والتحول الرقمي لخدمة المستفيدين.

وشاركت الدكتورة بملف عن تمكين المرأة والدور القيادي للمرأة في وزارة الشؤون الإسلامية في مجال الأعمال والتقنية ورؤية الوزارة وأبرز النجاحات في مجال التحول الرقمي والتحديات التي يواجهها.

الجدير بالذكر أن الجائزة تعتبر هي الرابعة التي حصدتها الوزارة خلال هذا العام في مجال المحتوى الذكي والتحول الرقمي، وثاني جائزة لوكيلة الشؤون الإسلامية، حيث نالت على جائزة أفضل امرأة قيادية في مجال التحول الرقمي، وذلك في النسخة الثانية عشرة من المؤتمر الإقليمي للتحول الرقمي الذي أقيم بدبي ٢٠٢٢ م.

من ناحيتها، عبرت الدكتورة ليلى القاسم عن شكرها لوزير الدكتور الشيخ عبداللطيف آل الشيخ على دعمه المتواصل ومؤازرته للمرأة في الوزارة وتمكينها في المناصب القيادية العليا وفق توجيهات القيادة الرشيدة حفظها الله وتحقيق رؤية المملكة ٢٠٣٠ ومستهدفات المملكة في التنمية المستدامة بتمكين المرأة المؤهله بالقطاعات الحكومية.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa