الأمين العام للتعاون الإسلامي ووزير خارجية أفغانستان يستعرضان تطورات مسيرة السلام

خلال لقائهما في جدة
الأمين العام للتعاون الإسلامي ووزير خارجية أفغانستان يستعرضان تطورات مسيرة السلام

استقبل الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، بمكتبه بمقر الأمانة في جدة, وزير الخارجية لجمهورية أفغانستان محمد حنيف أتمر.

وجرى خلال الاستقبال استعراض تطورات مسيرة السلام في أفغانستان ومختلف أشكال الدعم الذي تقدمه منظمة التعاون الإسلامي لأفغانستان.

وجدد الأمين العام التزام المنظمة الثابت بمساعدة الشعب الأفغاني على تحقيق المصالحة الشاملة والسلام الدائم والاستقرار والتنمية في إطار الإجماع الوطني, مذكّرًا في هذا الصدد بالقرارات الصادرة عن القمة والاجتماعات الوزارية لمنظمة التعاون الإسلامي، وإعلان مكة المكرمة الصادر في 11 يوليو 2018 الذي اعتمده «المؤتمر الدولي للعلماء من أجل السلام والأمن في أفغانستان».

من جانبه، ثمَّن وزير الخارجية الأفغاني دور منظمة التعاون الإسلامي، وجهود أمينها العام من أجل تحقيق السلم والأمن والاستقرار والتنمية في أفغانستان.

اقرأ أيضًا:

X
صحيفة عاجل
ajel.sa