أميرِ حائل يرعى افتتاحَ المؤتمر الإقليمي الأول للبيئات الصحراوية

أمير حائل خلال افتتاح المؤتمر
أمير حائل خلال افتتاح المؤتمر

رعى الأمير عبدالعزيز بن سعد بن عبدالعزيز، أمير منطقة حائل، أمس ، حفل افتتاح "المؤتمر الإقليمي الأول للبيئات الصحراوية" الذي تنظّمه ‫الجامعة‬ - ممثلة بكلية العلوم- تحت عنوان "البيئة والتنمية المستدامة في منطقة حائل ".

وألقى عميد كلية العلوم رئيس اللجنة العليا بالمؤتمر الدكتور خلف بن مسلم العنزي، كلمة بيَّن فيها أن المؤتمر يهدف إلى الخروج بتوصيات تخدم مستقبل البيئات الصحراويةِ في المملكة عامة وفي منطقة حائل خاصة، فيما يخص حماية التنوع الأحيائي والغطاء النباتي، واستدامة الموارد الطبيعية والمياه، وطرق الاستثمار الأمثل في البيئات الصحراوية، كذلك عرض الجهود التي تبذلها وزارة البيئة والمياهِ والزراعةِ والمراكز الوطنية والمحميات في الحفاظ على البيئة وتوعية المجتمع بأهمية تنمية وحماية البيئة.

وأفاد أن المؤتمر شهد مشاركة تسعةَ عشرَ متحدثًا من الخبراءِ والمتخصصينَ والأكاديميين لتغطيةِ خمسة محاورَ أساسيةٍ على مدار ثلاثة أيام تشمل التنوعَ الأحيائيّ وإدارةَ المواردِ الطبيعيةِ والتنمية المستدامة والاستثمار والسياحة والمحميات والمتنزهات الطبيعية في البيئاتِ الصحراويةِ، كما تم مشاركة خمسة وعشرين ملصقًا علميًّا على مدى يومين لمتخصصين وطلاب دراسات عليا من جامعة حائل وعدة جامعاتٍ سعوديةٍ.

وأشار إلى تعدد أنواع التضاريسِ الجغرافيةِ في منطقةِ حائل؛ مما يجعلها بيئة مناسبة لتوطن العديد من الكائنات الحية، إضافة إلى التباين الجغرافي ووجود تنوع في الغطاء النباتي؛ وهذا يجعلها فرصًا جيدة للاستثمار في المنطقة، كما تُعدّ صحراء النفود الكبرى من أهم التكوينات الصحراوية في منطقة حائل، بالإضافة إلى بعض التكوينات الصحراوية الأخرى، وكذلك تتميزُ حائل بتربتِها الصالحةِ للزراعةِ، ووفرةِ المياهِ الجوفيةِ؛ مما جعلها من أهم المناطق الزراعية في المملكة .

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
logo
صحيفة عاجل
ajel.sa