أحد المتضررين من تداول الفوركس غير المرخص: خسرنا أموالًا بالملايين والبعض دخل المستشفيات

كشف سعيد الجوبير، أحد المتضررين من التداول بالفوركس غير المرخص، عن المأساة التي يتعرض لها المتداولون، مشيرًا إلى أن بعضهم خسر أموالًا كبيرة وأصبح مديونًا والبعض الآخر دخل المستفشيات بسبب خسارة الأموال.

وقال الجوبير في تصريحات لبرنامج يا هلا عبر قناة «روتانا»: «عندما كنت أستشير في بداية التداول، كنت أجد كثيرًا من حولي أما مشترك أو ينصحني بالاشتراك، وغامرت بمبلغ 100 ألف ريال في البداية وسألت عددًا من الناس».

وأضاف: «بجانب أساليب الإغراء في البداية كانوا يعرضون علينا طرق تداول يقولون إنها حلال وبعيدة عن الحرام، والنسبة كانت 7%، ولكن كانت هناك نسب أعلى ولكن تكون عالية المخاطر، وكنت حريصًا على حصولي على أموال بطريقة سليمة».

وتابع: «كان هناك شخص بموظف بإحدى الشركات الكبيرة، وحصل على شيك ذهبي بعد التقاعد المبكر وكانت زوجته مديرة مدرسة وحصلت وابنه على قرض من البنك أيضًا، ليجمع حوالي 8 ملايين ريال، إلا أنه بعد التداول لم يحصل على أي ربح تمامًا من هذا المبلغ».

وأتم: «الآن يسكن الشخص في سكن إيجار، وهناك قصص كثيرة حزينة بسبب التداول، وفي ناس دخلت المستشفيات وهناك آخرين فقدوا الثقة في الجميع بعد خسارة مبالغ كبيرة، والمبالغ التي يتم إيداعها لا يتم تجميعها بسهولة ويأتي بعد تعب كثير، وكان الضرر كبيرًا على عائلتي وعائلة جميع من يتداول بالفوركس».

اقرأ أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa