زوار معرض «الشؤون الإسلامية» بالشارقة يشيدون بجهود المملكة ورسالتها في خدمة كتاب الله

زوار معرض «الشؤون الإسلامية» بالشارقة يشيدون بجهود المملكة ورسالتها في خدمة كتاب الله

أشاد عدد من زوار جناح وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، المشارك في معرض الشارقة الدولي للكتاب 2022م، بما شاهدوه من محتويات تبرز جهود المملكة في خدمة كتاب الله الكريم، وتبين رسالة الوزارة السامية في خدمة العمل الإسلامي بمختلف مجالاته.

جاء ذلك في تصريحات لهم عقب زيارتهم لجناح الوزارة بمعرض الشارقة الدولي للكتاب 2022م في دورته الـ41، والذي يقام بمركز إكسبو الشارقة تحت شعار كلمة للعالم خلال الفترة من 2 إلى 13 نوفمبر 2022م.

ففي البداية، قال إبراهيم حمد المرزوقي من دولة الإمارات: « مشاركة وزارة الشؤون الإسلامية بمعرض الشارقة هذا العام تعتبر مشاركة ذات قيمة كبيرة تضاف لهذا المعرض حيث تبرز جهود المملكة في خدمة كتاب الله عبر مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، بالإضافة إلى ما يتم عرضه من معلومات حول عدد من التطبيقات الالكترونية الحديثة التي تخدم المسلمين داخل المملكة وخارجها».

ومن ناحيته أشاد عبدالرؤوف الهاشمي من دولة الإمارات، بالخدمات الالكترونية الحديثة التي تقدمها الوزارة والتي تسهم في تحقيق رسالتها الدعوية والإرشادية داخل المملكة وخارجها، مقدماً شكره للقائمين على جناح الوزارة، لما له من أثر بالغ على جميع المسلمين في دولة الإمارات.

بدوره بين علي الفردان من المملكة أن جناح الوزارة يعتبر فخر لكل مواطن وإبراز لرسالة المملكة العظيمة في خدمة الإسلام، وخدمة كتاب الله الكريم، من خلال برامجها الدعوية والإرشادية، وفرصة للتعريف بمجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف، وبما ينتجه من مصاحف وتطبيقات تخدم المسلمين في جميع أنحاء العالم، مقدماً شكره لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين على جهودهم الكبيرة في خدمة المسلمين، وطباعة ونشر وترجمة معاني كتاب الله الكريم.

يذكر أن جناح وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد، يقدم جهود الوزارة في الدعوة إلى الله وفق منهج وسطي معتدل، كما يقدم عرضاً لإصدارات مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف بالمدينة المنورة وتوزيع نسخ مختلفة منها، وشرح لعدد من التطبيقات الإلكترونية؛ لاطلاع الزائرين على الرسالة السامية التي تقوم بها المملكة في نشر الإسلام، والجهود العظيمة التي تبذلها في خدمة القرآن الكريم.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa