«الأحوال المدنية» تجدد التذكير بمنع «رهن» بطاقة الهوية لدى الآخرين

ردًا على تساؤل لأحد المستفيدين
«الأحوال المدنية» تجدد التذكير بمنع «رهن» بطاقة الهوية لدى الآخرين

جددت وكالة وزارة الداخلية للأحوال المدنية التذكير بعدم جواز تسليم بطاقة الهوية الوطنية لأي شخص مع الاكتفاء بالإطلاع عليها. 

وتلقت الوكالة، عبر حسابها الرسمي بموقع «تويتر» تساؤلا من أحد المستفيدين قال فيه: «إنني أعمال سائقًا وأحيانًا يُطلب مني أثناء دخول «كمباوند» تسليم البطاقة قبل الدخول؛ فهل هذا إجراء نظامي؟».

وقالت «الأحوال المدنية»: إنه يكتفى بإبراز البطاقة للتأكد من الشخص والإطلاع على بياناتها وإعادتها؛ حيث يأتي ذلك تأكيدًا على تنبيهات الوكالة السابقة بأن بطاقة الهوية الوطنية وثيقة رسمية نصت الأنظمة على منع رهنها لأي جهة، فلا يجوز رهنها؛ منعًا للمساءلة النظامية. 

اقرأ أيضًا: 

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa