انطلاق أعمال المنتدى الدولي للأمن السيبراني في الرياض

انطلاق أعمال المنتدى الدولي للأمن السيبراني في الرياض

افتتح الأمير فيصل بن بندر بن عبدالعزيز، أمير منطقة الرياض، أعمال النسخة الثانية من المنتدى الدولي للأمن السيبراني في الرياض، نيابة عن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود.

وقال أمير الرياض إن قطاع الأمن السيبراني يشهد تطورًا متسارعًا في مواجهة التحديات، مشيرًا إلى أنَّ قيادة المملكة تسعى إلى تمكين المرأة في مجال الأمن السيبراني.

من جانبه، قال محافظ الهيئة الوطنية للأمن السيبراني المهندس ماجد بن محمد المزيد، إن العالم يتطور في العديد من الصناعات والمجال السيبراني ليس مستثنى من ذلك التلاحق، داعيًا إلى التكاتف الدولي في توفير فضاء سيبراني آمن في الدول كافة.

وأشار إلى أن فئات المجتمع كافة قادرة على الإسهام في كبح الثغرات السيبرانية، موضحا أن المنتدى يفتح آفاقًا واسعة لتشجيع الحوار ومكافحة الثغرات في المجال السيبراني.

وذكر "المزيد" أن المملكة تهدف لدعم الموضوعات في المنتدى لتعزيز المرونة والأمن في المجال السيبراني، لافتا إلى أن المملكة تتطلع إلى عقد شراكات مع الجهات الرائدة في مجال الأمن السيبراني.

ويشارك في النسخة الثانية من المنتدى، المنصة العالمية الرائدة في فتح آفاق المعرفة حول موضوعات الأمن السيبراني، 120 متحدثًا دوليًا رفيع المستوى، وحضور مشاركين من أكثر من 100 دولة، وذلك تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين.

ويستمر المنتدى، الذي تنظمه الهيئة الوطنية للأمن السيبراني في العاصمة الرياض، لمدة يومين، تحت شعار «إعادة التفكير في الترتيبات السيبرانية العالمية».

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa