«الزكاة»: شرطان لخضوع بيع السيارات المستعملة لضريبة القيمة المضافة

بيع السيارة المستعملة
بيع السيارة المستعملة

قالت هيئة الزكاة والضريبة والجمارك (زاتكا)، إن بيع السيارات المستعملة يخضع لضريبة القيمة المضافة بشرطين، أولهما أن يكون البائع شخصًا مسجلًا في نظام الضريبة أو تم بيعها من قبل معرض مسجل بالضريبة.

وذكر حساب «اسأل الزكاة» التابع للهيئة -عبر تويتر- ردًا على استفسار من واط نبهذا الخصوص، أن بيع السيارات المستعملة يخضع لضريبة القيمة المضافة، إذا تم بيعها من قبٍل معرض أو شخص مسجل في نظام ضريبة القيمة المضافة.

اقرأ أيضاً
هيئة الزكاة والضريبة تعيد إطلاق مبادرة الاعفاء من الغرامات
بيع السيارة المستعملة

وأضافت هيئة الزكاة، أنه إذا تم بيع السيارة المستعملة من قبل فرد غير مسجل ولا يمارس نشاط اقتصادي لمنشأة أو فرد آخر، فلا تخضع عملية البيع لضريبة القيمة المضافة.

وقال المواطن فى استفساره، إنه اشترى سيارة مستعملة، ثم اتصل به المعرض وطلب 7 آلاف ريال قيمة الضريبة، فهل توجد ضريبة على السيارات المستعملة؟

وفي ذات السياق، أوضحت (زاتكا) ان أقل سنة صنع للمركبة يسمح بدخولها للمملكة 2017م، على أن تكون مطابقة للمواصفات والمقاييس السعودية ومعيار اقتصاد الوقود.

كما تفرض الرسوم الجمركية بنسبة 5% من قيمة المركبة، وتحتسب ضريبة القيمة المضافة بنسبة 15% على إجمالي قيمة المركبة مع الرسوم الجمركية.

وأشارت هيئة الزكاة، إلى أن انتهاء تأمين المركبة لا يمنع من السفر بها للخارج، كما يجب الالتزام بالأنظمة والقوانين المطبقة في المملكة والدول المجاورة التي تُلزم قائد المركبة بحمل رخصة القيادة ورخصة سير المركبة أثناء قيادتها.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa