المملكة ترحب بقرار الطاقة الذرية حيال إيران: المشروع يعكس قلق أعضاء مجلس المحافظين

إيران
إيران

أعلن مندوب السعودية لدى وكالة الطاقة الذرية الأمير عبدالله بن خالد بن سلطان، اليوم الخميس، ترحيب المملكة باعتماد مجلس محافظي وكالة الطاقة الذرية لمشروع القرار الذي يعكس قلق أعضاء المجلس حيال تجاوزات إيران المستمرة وعدم تعاونها مع الوكالة لحل القضايا النووية العالقة.

وكان مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية أصدر اليوم الخميس قرارا يأمر إيران بالتعاون على نحو عاجل مع تحقيق الوكالة في آثار اليورانيوم التي عثر عليها في ثلاثة مواقع غير معلنة.

وبحسب القرار الذي صاغت مسودته الولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وألمانيا فإن المجلس «يقرر أنه من الضروري والملح» أن تفسر إيران مصدر جزيئات اليورانيوم وأن تقدم للوكالة الدولية للطاقة الذرية جميع الإجابات التي تطلبها.

وأيد القرار 26 صوتًا بينما امتنع خمسة أعضاء عن التصويت وتغيبت دولتان، فيما قالت الولايات المتحدة في بيانها أمام مجلس محافظي الوكالة، إنه «يتعين على إيران الآن تقديم التعاون اللازم، لا مزيد من الوعود الفارغة».

وشددت أمريكا، أنه «يتعين على إيران أن تعلم أنها إذا أخفقت في تقديم التعاون اللازم لحل هذه الأمور، فسيضطر مجلس محافظي الوكالة إلى أن يكون مستعدا لاتخاذ مزيد من الإجراءات بما يتضمن ما تنص عليه المادة الثانية عشرة- ج من النظام الأساسي للوكالة».

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa