جامعة الملك عبدالعزيز تستعد لافتتاح ٤٨ عيادة لمنح لقاحات كورونا

تقدم التطعيم للمواطنين والمقيمين
جامعة الملك عبدالعزيز تستعد لافتتاح ٤٨ عيادة لمنح لقاحات كورونا

أعلنت جامعة الملك عبدالعزيز جاهزيتها لافتتاح ٤٨ عيادة لمنح لقاحات كورونا (كوفيد-19) للمواطنين والمقيمين بمبنى ٢٩ بالجامعة، بالإضافة لإنشاء مركز لقاحات داخل المستشفى الجامعي خاص بالكوادر الطبية والفنية والإدارية بالمستشفى.

وسيتم استقبال المسجلين في تطبيق (صحتي) التابع لوزارة الصحة لتلقي اللقاح عبر التسجيل وأخذ المواعيد، إذ أنهت الجامعة جميع الاستعدادات والتجهيزات منذ وقت مبكر لخدمة واستقبال المواطنين والمقيمين بسعة أولية ١٠٠ مستفيد يوميًا. 

وسيتم التدرج في زيادة منح اللقاحات بشكل تدريجي في الأيام المقبلة، وصولاً للطاقة القصوى للعيادات وهي ٢٠٠٠ مستفيد يوميًا، برحلة تسير بالمستفيد بداية من الفرز البصري، ومطابقة المواعيد، والتسجيل، وصولًا إلى مرحلة أخذ اللقاح والانتظار؛ وذلك ضمن حرص إدارة الجامعة على تيسير وتسهيل أخذ اللقاح على المستفيدين.

وخصصت الجامعة كوادر طبية مؤهلة للإشراف وتنفيذ إجراءات التطعيمات من استشاريين وطواقم تمريض وإخصائيين وفنيين، ولجان تنظيمية للإشراف وتسهيل الحركة، والدخول للمبنى ومواقع العيادة الموزعة بالداخل.

وبهذه المناسبة رفع رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عبدالرحمن بن عبيد اليوبي الشكر والتقدير والعرفان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -حفظهما الله- على دعمهما اللا محدود، وحرصهما على توفير اللقاحات في كافة مناطق المملكة بشكل موسع وميسر على المواطنين والمقيمين.

كما شكر تعاون وزارة الصحة وإشرافها على إنشاء العيادات وانتشارها.

وثمن رئيس الجامعة دعم ومتابعة وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ، لمبادرة إنشاء عيادات تلقي اللقاحات في جامعة الملك عبدالعزيز.

X
صحيفة عاجل
ajel.sa