عملية نادرة باستخدام الليزر.. استبدال عظمة الركاب بأذن مريض في مدينة الملك عبدالله الطبية

مدينة الملك عبدالله الطبية
مدينة الملك عبدالله الطبية

تمكن فريق طبي تخصصي بمدينة الملك عبدالله الطبية، من إجراء عملية نادرة ودقيقة، لاستبدال عظمة ركاب متصلبة بالأذن، لمريض يعاني من ضعف في حاسة السمع لِمَا يزيد عن خمس سنوات.

وأوضح مركز الرأس والعنق وقاع الجمجمة بمدينة الملك عبدالله الطبية، أنه بعد إجراء الفحوصات والأشعة اللازمة للمريض، تبين وجود تصلب في عظمة الركاب بالأذن، وتقرر إجراء تدخل جراحي.

وأضاف أنه جرى استئصال عظمة الركاب بتقنية الليزر بشكل جزئي وثقبها، وأن العملية تمت باستخدام التخدير الموضعي للمريض، وهو ما يمنح كل من الجرّاح والمريض فرصة تقييم التدخل الجراحي أثناء العملية والتعديل عليه حسب الحاجة.

وقد تحسنت حالة المريض بعد العملية الجراحية، حيث أظهر تخطيط السمع وجود تحسن واستجابة بشكل ملحوظ.

وأشار مركز الرأس والعنق بمدينة الملك عبدالله الطبية، أن استخدام تقنية المنظار تُعد من التقنيات الجراحية الحديثة التي تجعل التدخل الجراحي أقل أثرًا على الأغشية المجاورة، مقارنة بما يحدث أثناء استخدام المجهر الجراحي.

وتابع قائلاً إن تقنية الليزر تزيد من الدقة في استهداف الأجزاء المريضة وتقلل الضرر على الأجزاء المجاورة، والتي قد تتأثر بالطُرُق التقليدية، إضافة إلى أن إجراء العملية باستخدام التخدير الموضعي يوفر خيارًا أسهل للمريض من استخدام التخدير الكامل، ويجنّبه مضاعفاته المحتملة ويمكن للمريض مغادرة المستشفى خلال مدة قصيرة جدًا.

وأشار المركز إلى أن عدد العمليات المختلفة التي أُجريت بمركز الرأس والعنق وقاع الجمجمة، باستخدام تقنية المنظار الجراحي، بلغت 70 عملية، خلال العام الماضي (2021م) تنوعت ما بين حالات استكشاف الأذن الوسطى، وكذلك حالات لعلاج الالتهابات المزمنة.

قد يعجبك أيضاً

No stories found.
صحيفة عاجل
ajel.sa